تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

مسابقة أبو ظبي شباب سويسريون يفوزون بالعديد من الجوائز في أولمبياد الحرف المهنية

حضر ما يقرب من 1300 شاب وشابة قدموا من 58 بلدا الدورة الثانية والأربعين لبطولة العالم في مجال المهارات المهنية التي انتظمت في إمارة أبو ظبي بين 15 و18 أكتوبر الجاري. ومنذ إطلاق هذه المسابقة العالمية، لم تغب عنها سويسرا، التي تعد واحدة من اكثر البلدان فوزا بجوائزها، وكانت على الدوام من ضمن الدول العشرة الأولى في المسابقة. 

وخلال زيارته لمقر الوفد السويسري المشارك في دورة أبو ظبي، صرّح رئيس مجلس النواب السويسري، يورغ ستهل: "التدريب المهني السويسري هو قصّة نجاح لابد أن نحافظ عليه وننميه، ليس فقط على المستوى الوطني، ولكن أيضا على الصعيد الدولي". 

وشارك 38 شابا من المهنيين السويسريين في هذه البطولة غير الاكاديمية لإختبار مهاراتهم في مجال تكنولوجيا المعلومات، والتصميم، وقطاعات أخرى. 

وقد انتظمت أوّل دورة لهذه البطولة العالمية في مدريد سنة 1953. وشاركت فيها آنذاك وفود من سويسرا وألمانيا وبريطانيا والبرتغال والمغرب.