تحسّن ملحوظ في تقنيات كشف الأخبار الكاذبة

أحرز مشروع يموّله الإتحاد الأوروبي يهدف إلى تطوير أداة لإكتشاف المعلومات الوهمية "الكثير من التقدّم"، ولكن هذه التقنية لا تزال في حاجة إلى تطوير أكثر. وتشارك swissinfo.ch في هذا المشروع الذي وصل إلى نهايته للتوّ. (جولي هونت, swissinfo.ch)

هذا المحتوى تم نشره يوم 22 أبريل 2017 - 16:00 يوليو,
جولي هانت جولي هانت

العديد من الأخبار الوهمية التي تبدو مقنعة لكي يُنقر عليها أو تتم مشاركتها على مواقع التواصل الاجتماعي مثل تويتر، حيث تمنح الروابط نفس القيمة بغض النظر عن نوعية المصدر.

ويجمع مشروع "فام" (Pheme) خبراء تكنولوجيا المعلومات والجامعات المتخصصة لابتكار تقنيات يمكن أن تساعد الصحافيين على تقييم مدى صحة الأخبار والبيانات التي يجدونها على المواقع الإلكترونية. وتجري عمليات برمجة النماذج لتحديد أراء المستخدمين بشأن بيانات معينة، وبناءًا على ذلك يحدد مدى احتمال أن تكون تلك البيانات صحيحة أم خاطئة.

وتقول كالينا بونتشيفا، أستاذة بجامعة شيفّيلد في بريطانيا: "من الصعب على الآلات أن تميّز بين السخرية ونصف الحقائق، والبروباغندا، ولكن هذه الآلات بصدد التحسّن بإستمرار".

والأخباز الوهمية هي واحدة من الموضوعات التي ارتبطت بالانتخابات الرئاسية الأمريكية لعام 2016. وبعض الاخبار الكاذبة التي روّج لها لم تكن بغرض التأثير على الانتخابات بل من اجل كسب المال. 


تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة