تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

لتخويف الذئب كلاب متنكرة بـ "زي" الأغنــام

عاد الذئب إلى سويسرا بعد أن حنّ إلى أراضيه السابقة. وإن كان هذا يثلج صدور حماة البيئة، فإنه لا يروق للرعاة الذين يلجؤون لأساليب عدة لحماية حيواناتهم ومواشيهم، ومن بينها استخدام الكلاب التي لا تتسامح مع أي مُتسلل إلى القطيع.

فابيان شتام زار فالتر هيلدبراند في جبال الآلب. في عام 2002، كان هذا الرائد في مجال حماية القطيع قد كُلف من قبل المكتب الفدرالي للبيئة بتأسيس مركز يُعنى بحماية القطيع في جيزينين (Jeizinen) في كانتون فالي. ويختبر هيلدبراند في هذا المركز التزام كلاب الرعاة من منطقة أبروتسو (الإيطالية) بإبقاء الذئب بعيدا عن الغنم. ولكن الحلول التي يدعو إليها لا تُرضي الجميع.


وصلات

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك