تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

اتفاق إطاري في الأفق وزير الخارجية السويسري يدافع عن الصفقة المقترحة مع الإتحاد الأوروبي

وزير الخارجية السويسري

يقول وزير الخارجية إينياتسيو كاسيس (الصورة) إنه لا يُمكن لسويسرا أن تتوقع من بروكسل أن تكون أكثر استعدادًا لتقديم تنازلات بشأن الإتفاقية الإطارية في المستقبل القريب.

(Keystone)

رفض وزير الخارجية إينياتسيو كاسيس الإنتقادات الموجهة لنتائج المفاوضات مع الإتحاد الأوروبي بشأن اتفاق إطاري يشمل جميع جوانب العلاقات السياسية بين سويسرا والكتلة المكونة من ثمانية وعشرين دولة.

وقال كاسيس إن سويسرا أنجزت ثمانين (80) في المائة من أهدافها خلال المفاوضات التي دامت خمس سنوات وأضاف بأن الإخفاق الآن في إبرام الصفقة مع بروكسل يُمكن أن يُعرّض العلاقات الثنائيةرابط خارجي للخطر بشكل جدي.

وفي تصريحاترابط خارجي أدلى بها يوم الأربعاء 19 ديسمبر الجاري إلى صحيفة "نويه تسورخر تسايتونغ" (تصدر في زيورخ بالألمانية)، قال عضو الحكومة الفدرالية: "هناك خطر (يتمثل في) الإضطرار للقبول بصفقة أسوأ مع الإتحاد الأوروبي في وقت لاحق".

كاسيس أعرب أيضا عن قلقه من إمكانية تحقيق الأحزاب الشعبوية ذات التوجّهات اليمينية واليسارية لمكاسب كبيرة في الإنتخابات الأوروبية المقرر إجراؤها خلال العام المقبل، ما سيؤدي إلى "مزيد تعقيد العلاقات" بين برن وبروكسل.

لكنه أضاف أنه لم يفقد الأمل مع ذلك في إمكانية التوصل إلى حل عملي يُرضي النقابات السويسرية والإتحاد الأوروبي على حد السواء بشأن تخفيف مثير للجدل على القيود المعمول بها حاليا في سوق العمل السويسرية.

في المقابلة المطولة، رفض كاسيس أيضا الإنتقادات الصادرة عن المفوض الأوروبي يوهانس هان، وعن معارضين سياسيين من أحزاب اليمين واليسار في سويسرا.

وجادل بأن سويسرا سوف تستفيد من صفقة الإتفاق الإطاري لأنه يضع شروطًا قانونية واضحة ويحمي البلاد من أي إجراءات عقابية مُمكنة من قبل بروكسل في حالة حدوث نزاع بين الطرفين.

يُشار إلى أن الحكومة الفدرالية نشرت مشروع الإتفاق لإجراء مُشاورات بشأنه داخل الأحزاب السياسية وعلى مستوى الكانتونات وفي هيئات أو منظمات سياسية أخرى قبل مناقشته من طرف غرفتي البرلمان.

ما بين "بريكسيت" و"سويسكسيت"؟ صفقة سويسرا الخاصة مع الإتحاد الأوروبي

هل يُصوّت البريطانيون لصالح "بريكسيت" (أو الإنسلاخ عن الإتحاد الأوروبي)، أم يختارون البقاء في البيت الأوروبي؟ وفي حال انسحبت بريطانيا من الإتحاد، ...

swissinfo.ch/ك.ض

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك