تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

تهكم وسخرية رغم كل شيء! 2015 بريشة رسامي الكاريكاتير السويسريين

موجات الهجرة، الهجمات الإرهابية، الإنتخابات الفدرالية، الفضائح المتتالية في "الفيفا"... فعلا، لقد كانت السنة المنصرمة حافلة بالمواضيع المُلهمة لرسامي الكاريكاتير في الصحافة السويسرية.

منذ عام 2008، يعرض حوالي خمسون رساما كاريكاتوريا سنويا رسوماتهم الأبرز في إطار معرض "Gezeichnetرابط خارجي" الذي ينتظم هذه السنة للمرة الأولى في متحف الإتصالات بمدينة برن. ومنذ عام 2012، أصبح الزوار مدعُوّين لاختيار الرسم المميز للعام. إضافة إلى ذلك، يحاول المعرض القفز فوق الحدود الثقافية القائمة بين المناطق اللغوية الأربعة في البلاد.

في مقال سابق سلط الأضواء على الصحافة الساخرة في سويسرا، أوضح فيليب كاينيل، أستاذ تاريخ الفن لـ swissinfo.ch أن "الكاريكاتير السويسري ليس على نفس القدر من الشهرة مقارنة بالكاريكاتير البريطاني والفرنسي، لكن أصبحنا نعثر فيه منذ أربعين عاما على الكثير من الرسامين اللامعين الذين يتفاعلون أيضا مع الأحداث الدولية". فعلى سبيل المثال، تنشر صحف شهيرة مثل نيويورك تايمز بانتظام رسوما لفنانين مثل شابات Chappatte، فيما تُعيد "لوكورييه إنترناسيونال" Le Courrier Internationalفي العديد من المناسبات نشر رسوم "ميكس وريميكس" Mix & Remix.

وإذا ما كان عام 2015 ثريا بالأحداث الملهمة فعلا لرسامي الكاريكاتير السويسريين، فقد كانت بداية السنة مأساوية حقا لهذا الصنف من العاملين في المجال الإعلامي بالهجوم الذي تعرضت له هيئة تحرير أسبوعية شارلي هبدو الفرنسية في مقرها وسط العاصمة باريس.

(النص: دانيالي مارياني، swissinfo.ch)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك