تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

في تعارض مع وضع الاقتصاد الدولي صندوق النقد الدولي يعدّل توقعاته بشأن نمو الاقتصاد السويسري

Man in a Chinese flag t-shirt burns posters

تصاعد مخاطر الحرب التجارية بين الصين والولايات المتحدة بصدد الإنعكاس سلبا على نمو الغقتصاد العالمي.

(Copyright 2018 The Associated Press. All rights reserved.)

من المتوقّع أن ينمو الإقتصاد السويسري بنسبة 3% بحلول نهاية هذا العام، وفقا لصندوق النقد الدولي (IMF)، وهو بذلك يتدارك ما سبق أن أعلنه في شهر أبريل الماضي بأن إجمالي الناتج المحلّي في سويسرا لهذا العامل سيكون في حدود 2.3%. 

في المقابل أشار بيان صادر عن صندوق النقد الدولي يوم الثلاثاء 9 أكتوبر 2018 إلى تراجع توقعاته بشأن نمو الإقتصاد العالمي من 3.9% إلى 3.7% بالنسبة لعامي 2018 و2019. وترجع المؤسسة الدولية سبب هذه الانتكاسة في التوقعات لعدة عوامل منها التهديد المستمر بحروب تجارية في علاقة بسياسات الولايات المتحدة، وامكانية عدم التوصّل إلى اتفاق بشأن البريكسيت، وبطء النموّ دون المستوى المتوقّع داخل فضاء الاتحاد الأوروبي، والتقلبات في تمرّ بها بعض الاقتصاديات الناشئة.  

ويتطوّر الوضع الإقتصادي في سويسرا في اتجاه مخالف للاقتصاد العالمي بفضل الإستقرار النسبي وتحسّن شروط التداول التجاري لبعض الشركات. وفي الشهر الماضي رفّعت الحكومة السويسرية توقعاتها لإجمالي الناتج المحلّي لعام 2018 من 2.4% إلى 2.9%. كذلك أصدر مركز الابحاث حول الظرف الإقتصادي (KOF) التابع للمعهد التقني الفدرالي العالي بزيورخ في الأيام الاخيرة توقعات أكثر إيجابية عما سبقها.

لكن العلاقة السياسية الهشة لسويسرا مع الإتحاد الأوروبي بالإضافة إلى العديد من النقاط الساخنة على الساحة الدولية منعت ظهور اي احتفالية بهذه التوقعات الإيجابية جدا.

ولا يستبعد صندوق النقد الدولي أن يشهد الإقتصاد السويسري نوعا من التباطؤ ابتداءً من العام المقبل تماشيا مع انخفاض نسبة نمو إجمالي الإنتاج المحلّي العالمي، فبدلا عن 2% لعام 2019 يتوقّع أن تكون النسبة 1.8%، بل 1.7% في أفق عام 2013.

swissinfo.ch/ع.ع

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك