نفق الغوتهارد الأساسي حدث تاريخي.. نفق الأرقام القياسية يدخل الخدمة!

يربط نفق الغوتهارد الأساسي الجديد بين مدينتي أرستفيلد (في كانتون أوري) وبوديو (في كانتون تيتشينو).  

يربط نفق الغوتهارد الأساسي الجديد بين مدينتي أرستفيلد (في كانتون أوري) وبوديو (في كانتون تيتشينو).  

(Keystone)

يوم الأحد 11 ديسمبر 2016، يبدأ العمل رسميا في النفق الأساسي للغوتهارد، حيث سيُتيح أطول نفق حديدي في العالم تقليص زمن الرحلة عبر جبال الألب وفي أوروبا كما سيُمكّن من الترفيع في حجم البضائع المنقولة فوق السكك الحديدية.

ملفات

الغوتهارد.. نفق يدخل التاريخ

يُعتبر نفق الغوتهارد رمزا لهوية وتطور سويسرا. فهذا الموقع الذي تلتقي فيه لغات وثقافات البلد، يُمثل أيضا إحدى طرق الإتصال والتواصل الرئيسية بين ...

بعد 17 عاما من الأشغال الحثيثة وضخ استثمارات بلغت قيمتها 12 مليار فرنك، أصبح "مشروع القرن" في سويسرا واقعا ملموسا اليوم.

تزامنا مع الموعد السنوي لتغيير توقيت الشركة الفدرالية للسكك الحديدية يوم 11 ديسمبر 2016، تبدأ حركة القطارات رسميا في النفق الأساسي الجديد للغوتهارد الذي يُعتبر اليوم بفضل كيلومتراته السبع والخمسين (57) أطول نفق حديدي في العالم.

بفضل مسار يتم بأكمله عبر السهول، يسمح النفق الجديد بعبور جبال الألب السويسرية في ظرف 20 دقيقة. وتبعا لذلك، ينخفض الزمن الذي تستغرقه الرحلات بين المناطق المتحدثة بالألمانية من سويسرا وكانتون تيتشينو (وبالنتيجة بين ألمانيا وإيطاليا) بحوالي نصف ساعة.

من أجل استكمال هذا المحور شمال – جنوب، سيتعيّن انتظار افتتاح نفق "تشينيري" Ceneri الجديد (في موفى عام 2020) واستكمال منافذ الدخول الألمانية والإيطالية إلى نفق الغوتهارد (أو ما يُسمّى بـ "مسار الأمتار الأربعة"). وابتداء من ذلك الحين فقط، سيصبح بالإمكان الترفيع في عدد قطارات نقل البضائع من 180 حتى 260 في اليوم الواحد. إضافة إلى ذلك، ستكون القطارات حينها أكثر طولا (عدد أكبر من العربات) وأثقل وزنا.

في ملف swissinfo.ch المتعدد الوسائط، تجدون جميع الأرقام والمعلومات والمناسبات، بالإضافة إلى الأوجه التاريخية والسياسية المتعلقة بالغوتهارد. 

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

×