Navigation

وزير الإقتصاد السويسري يُقرر مغادرة الحكومة

صورة التقطت يوم 25 سبتمبر 2018 لدى حضوره جلسة في مجلس الشيوخ في برن لوزير الإقتصاد في الحكومة الفدرالية يوهان شنايدر أمّان. © KEYSTONE / ANTHONY ANEX

تأكد في برن أن وزير الإقتصاد السويسري يوهان شنايدر-أمّــان سيُغادر الحكومة الفدرالية في موفى السنة الحالية.

هذا المحتوى تم نشره يوم 25 سبتمبر 2018 - 10:15 يوليو,
Keystone-SDA/ك.ض

الإعلان جاء على لسان دومينيك دو بومان، رئيس مجلس النواب (الغرفة السفلى في البرلمان) صباح اليوم الثلاثاء 25 سبتمبر الجاري ليؤكد الشائعات التي ترددت بقوة في العاصمة السويسرية خلال الأيام القليلة الماضية.

ومن المقرر أن يعقد الوزير مؤتمرا صحفيا صباح الثلاثاء.

وكان الوزير الذي ينتمي إلى الحزب الليبرالي الراديكالي (وسط اليمين) البالغ من العمر 66 عاما قد أعلن الربيع الماضي أن الفترة الحالية ستكون الأخيرة لتقلد منصب في التشكيلة الحكومية التي تضم سبعة أشخاص.

وكان شنايدر أمّان قد التحق بعضوية الحكومة الفدرالية منذ 1 نوفمبر 2010، خلفا لزميله من نفس الحزب هانس رودولف ميرتس الذي كان وزيرا للمالية.

في السياق، شكر كلّ من دو بومان ورئيسة مجلس الشيوخ كارين كيلّر – سوتّر الوزير شنايدر-أمّان على التزامه "الدؤوب"، كما حيّا أعضاء مجلس الشيوخ الوزير الذي كان حاضرا معهم في الجلسة بحفاوة بالغة وبالتصفيق وقوفا.

وقالت كيلر – سوتر: "لقد عرفناه رجلا صاحب قناعات"، مضيفة أنه يرغب في تقضية المزيد من الوقت مع عائلته و"أن يكون جَـدّا".

وبدلاً من استلام حقيبة المالية، تقلد رجل الأعمال وزارة الإقتصاد من دوريس لويتهارد، التي تولت بدورها زمام الأمور في وزارة البيئة والنقل والطاقة والاتصالات.

ومن المرجّح الآن أن ينتخب أعضاء البرلمان الفدرالي خلفا له في جلسة تُعقد يوم 5 ديسمبر المقبل بحضور أعضاء مجلسي النواب والشيوخ.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.