تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

ثقافة الدفع النّقدي سبب تعامل السّويسريّين بورقة 200 فرنك

صورة لورقة نقدية بقيمة 200 فرنك

ورقة الـ 200 فرنك سويسري الجديدة تحمل صوراً لبعض الاختراعات العلميّة.

(Swiss National Bank)

قام المصرف الوطني السويسري بطرح أحدث إصدار من الأوراق النقدية من فئة 200 فرنك التي يتداولها الناس فعليًا على الرغم من قيمتها العالية.

ابتداءً من الأسبوع المقبل، ستحمل أجهزة الصراف الآلي وصناديق ومحافظ النقود السويسرية أحدث إصدار بقيمة 200 فرنك سويسري، الذي تبلغ قيمته 202 دولاراً تقريبًا. المحافظ أيضاً، تسألني مستغرباً؟ أقول: أجل، لا سيما محافظ أولئك الذين ينسون أن يطلبوا أوراقاً نقديّة صغيرة القيمة عند قيامهم بسحب النقود من الصّراف الآلي.

"الورقة النّقديّة 200 فرنك سويسري هي جزء من التاريخ السويسري، لقد اعتدنا على الدفع بـمائتي أو حتى ألف فرنك. كما أنّ المحلات والمتاجر تقول: إن المال هو المال"، يشير رافائيل دوميسانرابط خارجي من كلية الإدارة والقانون في زيورخ.

+ الأوراق المالية من فئة 1000 فرنك لن تختفي قريبا

ويقول دوميسان إنه، بخلاف ورقة 200 يورو (حوالي 227 دولارًا)، فإن خطر العثور على ورقة 200 فرنك سويسري مزيفة أقل بكثير، وذلك بفضل الميزات الأمنية لهذه السلسلة الأخيرة من الأوراق النقدية السويسرية. حيث تمّ يوم 8 أغسطس الجاري كشف النقاب عن الورقة النقديّة الجديدة بقيمة 200 فرنك التي تحمل هذه المرّة صورًا ذات صلة باكتشافات علميّة معيّنة.

من جهته، يرى عالم النفس الإقتصادي في زيورخ، كريستيان فيختررابط خارجي، أيضاً بأنّ السويسريين لا يقلقون بشأن العملة المزيفة. لكنه يعتقد أنه - على الرغم من الشكل الجديد اللامع لهذه الورقة النقدية بقيمة 200 فرنك - فلقد عفا عليها الدهر.

تتويج بلقب عالمي الخمسون فرنك السويسرية تفوز بلقب "أفضل ورقة نقدية للسنة"

في مسابقة غير معهودة، فازت الورقة النقدية السويسرية من صنف "50 فرنك" على منافساتها من جزر المالديف والأرجنتين وأسكتلندا بلقب "أفضل ورقة نقدية في ...

"إن التقليد هو السبب الحقيقي الوحيد لوجود ورقة نقدية بقيمة 200 فرنك في سويسرا. لا يزال لدينا هذه الورقة النّقديّة منذ زمن بعيد ولا نريد أن نتخلى عنها"، يقول فيختر لـ swissinfo.ch. ويضيف "ومع ذلك حاول أن تدفع باستخدام 200 فرنك ثمن القهوة أو أية سلعة رخيصة أخرى - وستُستقبل بتعبير طفيف عن عدم الرضا". ويرجع ذلك إلى المجهود الأكبر الذي يتطلبه إعادة الباقي في حال استخدام الأوراق النقديّة ذات القيمة العالية.

ويقول إنّ "معظم الناس لا يحبون عندما يسحبون 300 فرنك سويسري من جهاز الصراف الآلي أن يعطيهم 200 فرنك و100 فرنك". إلا أنّ دوميسان لا يشاطره هذا الرّأي ويقول: "لا يهمني ما يخرج من جهاز الصراف الآلي". لكنّه يقول في الوقت ذاته إنه لا يستخدم طريقة الدفع النّقدي كثيراً.

يقول فيختر: "إن الدفع بالنقود الحقيقية يفقد أهميته تدريجيّاً، وإذا ما سألتني، فأنا أرى أن الوقت قد حان للتخلص من ورقة الـمائتي فرنك المكروهة بشدة".

وعلى الرغم من كل ذلك لا يزال التعامل النقدي يحظى بشعبية كبيرة في سويسرا، وخاصة بالنسبة للمعاملات التي تصل إلى 20 فرنك. ولقد وجدت دراسةرابط خارجي نشرها دوميسان وزملاؤه الأمس الثلاثاء 14 أغسطس أن النّاس في سويسرا يستخدمون بطاقة البنك العاديّة لنسبة 37٪ من مدفوعاتهم، ويدفعون 36٪ منها نقداً ويستخدمون بنسبة 23% بطاقة الائتمان. كما تحتوي المحافظ السويسرية بمعدّل متوسط على 65 فرنكاً نقداً.

ثقافات أخرى 

في مسح غير رسمي، شارك فيه موظفو swissinfo.ch حول العادات النقدية في بلدانهم الأصلية نجد أنّ الورقة النّقديّة الأكبر قيمة في الصّين على سبيل المثال هي 100 يوان (أي ما يعادل 15 فرنكاً)، وأنّ النّاس هناك يميلون إلى الدفع باستخدام هواتفهم المحمولة بدلاً من الدفع نقدًا.

ووفقا للقسم الياباني، فإن الناس يشعرون بالراحة وهم يحملون حوالي 18000 ين (166 فرنك سويسري) نقداً – مع العلم بأن الرجال يميلون إلى حمل أموال أكثر من النساء.

أما أكثر الأوراق النقدية الروسية شعبيةً فهي 1000 روبل (أي 15 فرنكاً سويسرياً) و500 روبل أيضاً. يحمل بعض الأشخاص حوالي 1000 روبل، وبعضهم الآخر أكثر من ذلك، وبعضهم لا يحمل النقود الحقيقية أبداً، بحسب القسم الروسي في swissinfo.ch.

في البرازيل، أكبر ورقة نقدية هي الـ 100 ريال (أي ما يعادل 25 فرنكاً سويسرياً) – والناس عادة لا يحملون أكثر من ذلك، بحسب القسم البرتغالي – مع العلم أنه من الخطر جدا أن تحمل أكثر من ذلك في مدن مثل ريو دي جانيرو.

ورقة نقدية من قيمة 200 فرنك على طاولة بجانب القهوة

ورقة الـ 200 فرنك من أجل دفع فاتورة القهوة.

(Swiss National Bank)

السلسلة التاسعة من الأوراق النقدية السويسرية

سيبدأ المصرف الوطني السويسريرابط خارجي بإصدار ورقة الـ 200 فرنك الجديدة في 22 أغسطس. بعد إصدار كل من أوراق الـ 50 و20 و10 فرنكاً، وذلك ضمن سلسلة الأوراق النقدية الجديدة التي تمّ التخطيط لها، وذلك لستّة قيم بقي منها قيمة 1000 و100.

سيبقى التّعامل بالأوراق النقدية الحالية قائماً حتى إشعار آخر. وسيتم تقديم الفئة التالية، وهي عبارة عن 1000 فرنك، في 5 مارس 2019. وستظهر المجموعة الأخيرة في السلسلة الجديدة، وهي فئة 100 فرنك، في خريف عام 2019.


نهاية الإطار التوضيحي

10 فرنكات مولود جديد في سوق الأوراق النقدية

قريبا يبدأ تداول الأوراق النقدية الجديدة من قيمة 10 فرنكات التي كشف عنها المصرف الوطني السويسري يوم الأربعاء 11 أكتوبر 2017 في جميع أنحاء سويسرا.  ...


(ترجمه من الإنجليزية وعالجه: ثائر السعدي)

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك