Navigation

الجيش السويسري متعاقد مع شركات أسلحة مدرجة في القائمة السوداء

طلب الجيش السويسري ست طائرات بدون طيار من طراز هيرمس 900 من شركة إسرائيلية مدرجة على القائمة السوداء. Keystone / Georgios Kefalas

كشفت صحيفة سويسرية أن الجيش السويسرى متقاعد مع شركتي أسلحة، أوصت الجمعية السويسرية للاستثمارات المسؤولة (SARI) بحظرها .

هذا المحتوى تم نشره يوم 17 أغسطس 2020 - 13:38 يوليو,
SDA-Keystone/م.ا.

إحدى هذه الشركات هي شركة الدفاع الإسرائيلية إلبت ( Elbit Systems)، والتي طلب منها الجيش السويسري في عام 2015 ست طائرات بدون طيار من طراز (هيرمز 900) بتكلفة 250 مليون فرنك سويسري (حوالي 256 مليون دولار آنذاك). وفقًا لتقرير الجمعية السويسرية، تم إدراج شركة تصنيع السلاح في القائمة السوداء لأن المجموعة استحوذت على شركة تصنيع الأسلحة الإسرائيلية (IMI Systems) والتي تنتج بدورها ذخائر عنقودية محظورة في جميع أنحاء العالم. 

يذكر أن القنابل العنقودية يمكن أن تنفجر بعد سنوات من الصراع وهو ما يؤدي إلى مقتل أو تشويه المدنيين.

هذا ولم يشترِ الجيش السويسري طائرات مراقبة بدون طيار من شركة إلبت فحسب، بل منح الشركة أيضًا عقدًا لمعدات اتصالات جديدة.

ووفقًا لصحيفة تاغس انتسيغر السويسرية ، تخلص البنك الوطني السويسري من أسهم  إلبت بعد فترة وجيزة من إدراج الشركة في قائمة الحظررابط خارجي. كما وضع صندوق التقاعد السويسري بابليكا الشركة على قائمة الحظر الخاصة به.

شركة لوكهيد مارتن الأمريكية العملاقة للدفاع مدرجة أيضا في القائمة السوداء ، لتصنيعها الذخائر العنقودية والألغام. ومع ذلك، فإن طائرة لوكهيد مارتن المقاتلة F-35 هي من بين أربع طائرات قيد الدراسة من قبل الجيش السويسري لاستبدال أسطولها القديم الذي تبلغ ميزانيته 6 مليارات فرنك سويسري (6.1 مليار دولار).

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.