تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

الأكثر إنفاقاً تراجعٌ في أعداد السّيّاح العرب القادمين إلى سويسرا

سيدتان متحجبتان تنزلان من درج في مدينة لوتسرن

في السنوات الأخيرة، ارتبط النمو المُسجّل في الإقبال على الوجهة السويسرية من طرف السيّاح القادمين من دول الخليج ومنطقة الشرق الأوسط عموما بالمملكة العربية السعودية ودولة الإمارات أساسا. (في الصورة: سيدتان عربيتان تتفسحان في الأحياء القديمة من مدينة لوتسيرن في شهر أغسطس 2017)

(Keystone)

بعد زيادة وصلت إلى الثّلاث أضعاف في العقد الأخير من الزّمن، بدأت أعداد السّيّاح القادمين من بلدان الخليج والشّرق الأوسط إلى سويسرا بالإنخفاض. في الأثناء، تشير التّوقعات إلى أنّ هذا الإنخفاض سيكون أشدّ وضوحاً في الصّيف القادم.

وبحسب توقّعات أوكسفورد إكونوميكسرابط خارجي وهيئة السياحة السّويسريةرابط خارجي، يُنتظر أن يكون مستوى نموّ عدد السّيّاح القادمين من الدول الخليجية معادلاً للصّفر. 

في الواقع، كانت الحجوزات الصّيفيّة قد بدأت بالإنخفاض العام الماضي، حيث تراجعت أعداد الزّوّار القادمين من المملكة العربيّة السّعوديّة بمعدّل 10% مقارنة مع الفترة نفسها من عام 2016.

في المقابل، جاء هذا الإنخفاض متناقضا مع الزّيادة السّريعة التي شهدتها أعداد السّيّاح في السّنوات الماضية.

بين عامي 2011 و2016 ارتفعت أعداد السّيّاح القادمين من دول الخليج بنسبة 150%، ويرجع سبب هذه الزّيادة المطردة إلى أعداد السّيّاح القادمين من الإمارات العربيّة المتّحدة والمملكة العربيّة السّعوديّة، حيث أرسل البلدان حوالي 47,000 سائح وسائحة إلى سويسرا في عام 2011، مقارنة بـ 130,000 في 2016.

+ اقرأ المزيد عن المعضلات التي تُواجه السياحة السويسرية

في سياق متصل، أخبرت فيرونيكا كمال، المتحدّثة الرّسميّة باسم هيئة السياحة السويسرية التّلفزيون العمومي السويسري النّاطق بالفرنسيّة RTS أنّ السّبب الرّئيس في هذا الإنخفاض يعود إلى "حصار قطر وتأثيراته وعلى وجه الخصوص العقوبات ضدّ الشّركة الوطنيّة للطّيران (طيران قطر)"، وأضافت بأنّه قد تمّ أيضاً إلغاء بعض الرّحلات القادمة من المملكة السّعودية إلى أوروبا.

كما أنّه هناك سبب آخر لذلك وهو أنّ بعض العائلات السّعوديّة الثرية توجد حاليّاً قيد الإقامة الجبرية بتهم الفساد، كما قالت فيرونكا كمال لـقناة RTS. ويعود ذلك الإنخفاض أيضاً إلى القرارات الجديدة بفرض ضريبة القيمة المضافة في العديد من بلدان الخليج، خصوصاً في دولة الإمارات.

يُشار إلى أن السياح القادمين من بلدان الخليج ومنطقة الشّرق الأوسط عموما هم عادة أغنياء جدّاً ويقومون بإنفاق أموال طائلة خلال إقامتهم في سويسرا، بما يعادل في المعدل 420 فرنكاً يوميّاً (425 دولاراً) مقارنة بـ 200 فرنكاً (202 دولاراً) يصرفها السّائحون القادمون من بلدان أخرى.

RTS/ث.س

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك