Navigation

Skiplink navigation

"الزيارة كانت الفرصة الوحيدة لتوجيه رسالة إلى كبار المسؤولين"

هرب الآلاف من أقلية الروهينغيا المسلمة من ميانمار بسبب أعمال العنف، التي استهدفتهم. Keystone

دافع السفير السويسري في ميانمار عن زيارة وفد من كبار ضباط ميانمار بقيادة الرجل الثاني في الجيش الجنرال سو ين لوزارة الخارجية السويسرية.

هذا المحتوى تم نشره يوم 20 أكتوبر 2017 - 16:19 يوليو,
swissinfo.ch

 وأكد السفير باول زيغر فى مقابلة مع التلفزيون السويسري العمومي الناطق بالفرنسية أن هذه الزيارة كانت ضرورية لإبلاغ المجلس العسكري انزعاج سويسرا من وقوع انتهاكات لحقوق الانسان بحق مسلمي الروهينغا.

وقال الدبلوماسي السويسري إن هذه الزيارة «بمثابة الفرصة الوحيدة، كي توجه سويسرا رسالة إلى كبار المسؤولين في ميانمار". 

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة