Your browser is out of date. It has known security flaws and may not display all features of this websites. Learn how to update your browser[إغلاق]

الدورة 26 لمهرجان فريبورغ السينمائي الدولي


مُدونة سينمائية خاصة بالمُبدعين العرب في فريبورغ


تعيش مدينة فريبورغ السويسرية العريقة هذه الأيام على إيقاع الدورة 26 لمهرجانها السينمائي الدولي. swissinfo.ch تــدعوكم من خلال هذه المُدونة إلى الاقتراب من أجوائه، والتعرف على بعض الأفلام العربية التي فرضت نفسها بقوة في هذه التظاهرة، ومنها أعمال تكسر محرمات شتى، مثل "الإيدز"، أو ممارسة الجنس قبل الزواج، وأخرى تأخذ المشاهد إلى قلب الثورة المصرية في ساحة التحرير. وللحديث بقية...

قائمة الفائزين في الدورة 26 لمهرجان فريبورغ السينمائي الدولي

جائزة "النظرة الذهبية" بقيمة 30000 فرنك: "Never Too Late" (لا يفوت الأوان أبدا) للمخرج الإسرائيلي إيدو فلوك. (2011)

جائزة "الشريط الموهبة" بقيمة 19000: الفيلم Historias que so existem quando lembradas أو  (لا توجد حكايات إلا عندما نتذكرها) للمخرجة البرازيلية جوليا مورات (إنتاج مشترك، البرازيل، الأرجنتين، فرنسا، 2011). هذا الفيلم حصل أيضا على جائزة دون كيشوت للفدرالية الدولية لنوادي السينما، وجائزة لجنة تحكيم الشباب، وجائزة لجنة التحكيم المسكونية.

"جائزة لجنة التحكيم الدولية" بقيمة 10000 فرنك: فيلم "الجمعة الأخيرة" للمخرج يحيى العبدالله. (الأردن، الإمارات العربية المتحدة، 2011).

"التنويه الخاص للجنة التحكيم الدولية": "هاني بوبو"، للمخرج Chen Hung-L (تايوان،2011)

"جائزة الجمهور" بقيمة 5000 فرنك: "أسماء" للمخرج المصري عمر سلامة  (2011)، وحصل هذا الشريط المطول أيضا على تنويه خاص من لجنة التحكيم المسكونية.

توافد على الدورة 26 لمهرجان فريبورغ التي تواصلت من 24 إلى 31 مارس 2012 بمشاركة سينمائيين من مختلف أنحاء العالم، حوالي 30000 شخص.

تقرر تنظيم الدورة القادمة من 16 إلى 23 مارس 2013.

إبداعات عربية في الدورة 26 لمهرجان فريبورغ السينمائي الدولي

يشارك في المسابقة الدولية لانتزاع جائزة "النظرة الذهبية" لمهرجان فريبورغ 2012 شريطان مطولان عربيان من بين 12 إبداعا من 12 بلدا، هما:

أسماء، للمخرج عمر سلامة (مصر، 2011) ويعرض للمرة الأولى في سويسرا.

الجمعة الأخيرة، للمخرج يحيى العبدالله (الأردن، الإمارات العربية المتحدة، 2011)، ويعرض أيضا للمرة الأولى في سويسرا.

ويعرض ضمن الجلسات الخاصة للمهرجان، الفيلم الوثائقي: "تحرير 2011: الطيب والشرس والسياسي" للمخرجين آيتن أمين، وعمر سلامة، وتامر عزت. (مصر، الإمارات العربية المتحدة، 2011). أول عرض في سويسرا.

وفي فئة الأشرطة القصيرة، يعرض (Café Regular, Cairo)، أو "قهوة عادي" للمخرج الهندي الأمريكي ريتيش باترا. (مصر، الهند، 2011)

وضمن برنامج "صورة الإسلام في الغرب"، اختار المهرجان عرض 8 أعمال سينمائية، أغلبها فرنسية أو من إنتاج مشترك مثل "هنا نغرق الجزائريين" للمخرجة الجزائرية ياسمينة  عدي، (فرنسا، 2010) الذي يعرض للمرة الأولى في سويسرا، وفيلم "المصير" للمخرج المصري يوسف شاهين (مصر، فرنسا 1997) الذي سبق أن عرض في مهرجان فريبورغ.

كما تعرض ستة أفلام ضمن برنامج "الشتات"، الذي يقترحه المهرجان لأول مرة هذا العام، تحت عنوان "باتريك شابات ولبنان". وباتريك شابات رسام كاريكاتور سويسري- لبناني معروف على الصعيدين السويسري والعالمي. ومن خلال الأفلام المنتقاة، يتعرف الجمهور على الأعمال التي يحب المهاجرون اللبنانيون مشاهدتها في بلاد الغربة. ومن بينها الشريط الوثائقي "الموت في الحقول" الذي أنجزه شابات بالاشتراك مع اللجنة الدولية للصليب الأحمر" (سويسرا، 2011)، و"ملاكي" للمخرج خليل زعرور (لبنان، 2011).

مُدونة سينمائية

جولة في مهرجان فريبورغ السينمائي الدولي رفقة إصلاح بخات من swissinfo.ch لتعريفكم ببعض الأعمال السينمائية العربية المشاركة في الدورة 26 لهذه التظاهرة الفنــية التي بنت شهرتها ومصداقيتها من خلال تسليط الضوء على إبداعات الفن السابع في بلدان الجنوب التي غالبا ما تجد صعوبة في اختراق نظام التوزيع التقليدي والوصول إلى بلدان الشمال.



وصلات

×