تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

مخاطر صحية في الجوار فيروس غرب النيل يؤثر على إمدادات الدم السويسرية

بعوضة ميتة على جلد بشري

يمكن لفيروس غرب النيل أن ينتقل عن طريق لسعات البعوض وعمليات نقل الدم.

(Keystone / Patrick Pleul)

قررت السلطات الصحية السويسرية فرض قيود على المسافرين الذين يقضون ما لا يقل عن أربع وعشرين ساعة في بعض دول جنوب أوروبا وذلك عند إعرابهم عن الرغبة في في التبرع بالدم.

ويعود السبب في ذلك إلى تسجيل زيادة في حالات الإصابة بفيروس غرب النيل، التي سُجلت في فرنسا وإيطاليا المجاورتين وكذلك في بلدان جنوب شرق أوروبا.

وبالفعل، فرضت السلطات الصحية السويسرية فترة انتظار لمدة 30 يومًا على الراغبين في التبرع بالدم ممن عادوا لتوهم من بلد تم الإبلاغ عن انتشار هذا الفيروس فيه.

في العادة، ينتقل فيروس غرب النيل عن طريق الطيور المهاجرة والبعوض المحلي، وتصل فترة حضانته في الدم إلى عشرة أيام، وغالباً ما لا تظهر على الأشخاص المصابين أية أعراض.

وفي تصريحات للتلفزيون العمومي السويسري الناطق بالألمانية (SRF)رابط خارجي، قال بيات فراي، كبير الأطباء في مركز التبرع بالدم التابع للصليب الأحمر السويسري في زيورخرابط خارجي: "قد لا تظهر الأعراض على المتبرع بالدم نفسه، ولكنه قد يكون لا يزال يحمل الفيروس وينقله عبر التبرع بالدم، ما قد يتسبب بالمرض وببعض المضاعفات الخطيرة على المتلقي"،

يُشار إلى أنه لم ترد حتى الآن أي تقارير عن حالات إصابة بفيروس غرب النيل في سويسرا خلال العام الجاري. وإذا ما تمّ الإبلاغ عن خمس حالات في البلاد، فإن المكتب الفدرالي للصحة العامة سيطلب إجراء اختبار إلزامي لكل شخصرابط خارجي يرغب بالتبرع بالدم. 

SRF/ث.س

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك