تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

تجاوز غير مقبول مُعاقبة رياضي سويسري تورط في نشر مزاعم عنصرية

Pascal Mancini

لم يتصدر مانشيني العناوين الرئيسية بسبب التحريض العنصري المتصور، بل لإخفاقه أيضًا في اختبار يتعلق باستهلاك المنشطات.

(Keystone)

قررت الرابطة السويسرية لألعاب القوى حظر مشاركة أحد عدّائيها وهو باسكال مانشيني في مسابقات البطولة الأوروبية لألعاب القوى، واتهمته بالعنصرية.

وفيما يُواجه اللاعب البالغ من العمر تسعة وعشرين عاما إجراءات تأديبية، تم تعليق إجازته إلى أجل غير مسمى، وفقا لما أعلنته الرابطةرابط خارجي يوم الثلاثاء 31 يوليو الماضي.

وجاء في البيان أن مانشيني نشر مؤخرا "محتوى مثيرا للجدل تضمّن أفكارا يمينيّة متطرفة على صفحته المُخصّصة لنشاطه الرياضي على موقع فيسبوك".

ووفقا للبيان الصحفي، فإن "منشوراته تتعارض مع اتفاق مُبرم بين الرابطة السويسرية لألعاب القوى ومانشيني، كما تنتهك مدونة سلوك"، معتمدة من طرف الرابطة.

مانشيني، الذي عُـرف منذ فترة بتعاطفه مع سياسيين يمينيين مثيرين للجدل، دافع عن موقفه في مقابلة صحفية، حيث ادعى الحق في حرية التعبير وأنحى باللائمة على وسائل الإعلام التي "تسبّبت في نشوب الخلاف"، حسب زعمه.

وفي تصريحات أدلى بهارابط خارجي إلى صحيفة "20 دقيقة" المجانية الواسعة الإنتشار، قال: "أنا أكتب ما أعتقد، وأنا أعلم أن بعض الناس ينتقدون هذا. هذا هو السبب في أنني أحب أحيانًا استفزازهم قليلاً"، وأضاف: "لو كنت عنصريا، سأقول ذلك بصراحة".

يُشار إلى أنه فشل في عام 2012 في اختبار المخدرات (أو تناول المنشطات الذي يتم إجراؤه على الرياضيين)، وتم حظره من المشاركة في المنافسات لمدة عامين.

للتذكير، كان باسكال مانشينيرابط خارجي عضوا في المنتخب السويسري لسباق التتابع لأربعة مائة متر (4X100 متر)، وكان من المقرر أيضا أن يُنافس في سباق 100 متر رجال خلال البطولة الأوروبية لألعاب القوىرابط خارجي التي تنتظم في العاصمة الألمانية برلين من 6 إلى 12 أغسطس الجاري.

swissinfo.ch/ك.ض

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك