Your browser is out of date. It has known security flaws and may not display all features of this websites. Learn how to update your browser[إغلاق]

احتفال مزدوج


مونترو لا تعيش فقط على ايقاع موسيقى الجاز!


العيد عيدان هذه السنة في مهرجان مونترو لموسيقى الجاز. فمؤسس هذه التظاهرة الفنية كلود نوبس يحتفل بعيد ميلاده الـ65 ومهرجانه يخلد الذكرى الـ 35 على إنشائه.

للاحتفال بهاتين المناسبتين، حرص السيد نوبس على دعوة باقة من كبار الفنانين من ضمنهم بوب ديلان، وجيري لويس، ونيل يونغ، وبي بي كينغ، وعدد كبير من النجوم العالميين.

السيد نُوبس فخور جدا بالعرض الذي قدمه المهرجان ليلة السابع من يوليو والذي كان تكريما لشركة "Sun Records" لتسجيل الاسطوانات والأشرطة الموسيقية.

قبل إحياء هذه الليلة الفنية، قال نوبس: "في برنامج مهرجان مونترو لهذه السنة مشروع خاص جدا يحتفل بالذكرى الخمسين لإنشاء "Sun Records"... فهذه الشركة كانت أول من سجل أغاني المطرب الأمريكي الشهير إيلفيس بريسلي. لكن الشركة واصلت تألقها وجذبت فنانين آخرين نالوا شهرة عالمية مثل بيلي لي ريلي، وسوني بورغيس، وليتل ميلتون، وكلهم سيحضرون هذه السنة لتقديم عرض سينفرد به مهرجان مونترو."

أسس نوبس مهرجان مونترو لموسيقى الجاز عام 1967 في محاولة للتعريف بمدينته وإبرازها على خريطة العالم. وقد انطلق المهرجان في اول الامر بميزانية تقدر بـ8 الاف دولار، وكان يتواصل 3 ايام فقط. اما الان فقد ارتفعت ميزانية المهرجان إلي 8 ملايين دولار، واصبح يستقطب زوارا من مختلف بقاع العالم للاستمتاع بنغمات الجاز وانواع موسيقية اخرى طيلة 16 يوما.

ومنذ بدايته، استضاف مهرجان مونترو باقة متنوعة من الانواع الموسيقية. وفي هذا السياق، يقول السيد نوبس: "إن تسمية مهرجان مونترو بمهرجان الـ" الجاز" لا يعني نوعا واحدا من الموسيقى بل هو بمثابة " طابع" يوحي بفضاء مخصص للموسيقى ذات الجودة العالية باختلاف أنواعها."

غير أن هذه الفكرة لم ترُق للجميع، فبعد المهرجان الثاني لمونترو، تلقى السيد نوبس انتقادات بسبب فتحه أبواب المهرجان لأنواع موسيقية مختلفة مثل "الروك اند رول" و"السالسا"، وحتى موسيقى الأقليات العرقية المختلفة. وكان فَحوى الانتقادات ان هذا التنوع الموسيقي قد يقتل "الجاز" والمهرجان.

لكن لا يبدو ان الانتقادات لاقت آذانا صاغية... فالمهرجان مستمر للسنة الخامسة والثلاثين على التوالي ويقصده عشاق موسيقى الجاز وغيرها، ويحق لمؤسسه السيد نوبس الافتخار بانجازاته. فعيد ميلاد سعيد له ولمهرجانه!

سويس انفو

swissinfo.ch



وصلات

×