السويسريون يحملون مساعدات إلى إفريقيا في إطار حملة العودة إلى أرض الوطن

بالإضافة إلى رحلات الإجلاء التي تشرف على تنظيمها وزارة الخارجية السويسرية، تم نقل حوالي 1400 سائح سويسري عالقين على متن رحلات جوية نظمتها شركات الطيران التابعة للدول المجاورة. (في الصورة: سائحون يستعدون لامتطاء طائرة تابعة للخطوط النمساوية من مطار أبوجا، عاصمة نيجيريا يوم 3 أبريل 2020). Keystone/Michael Gruber

سويسرا تسلم إمدادات إنسانية إلى جمهورية الكونغو الديمقراطية قبل إعادة السّياح الذين تقطعت بهم السبل في وسط أفريقيا بسبب وباء فيروس كورونا المستجد.

swissinfo.ch/ث.س

بحسب هانز بيتر لينتس من وحدة الأزمات بوزارة الخارجية السويسرية، كان على متن الطائرة التي سافرت إلى كينشاسا يوم الاثنين 13 أبريل الجاري 1.3 طن من السلع الطبية بالإضافة إلى ممثلين عن منظمات غير حكومية.

وقال لينتس في مؤتمر صحفي عُقد في برن يوم الثلاثاء 14 أبريل الجاري إنه قد تم نقل نحو 200 راكب جوا إلى سويسرا بعد جهد كبير بذلته السفارة السويسرية في كينشاسا لتوفير تصاريح خاصة.

حتى الآن، أعادت الحكومة أكثر من 5 آلاف مواطن سويسري إلى وطنهم كجزء من عملية وصقت بـ "التاريخية" لإعادة السياح العالقين من مواقع شتى حول العالم خلال الأسابيع الثلاثة الماضية.

ومن المقرر القيام برحلات إضافية في وقت لاحق من هذا الأسبوع وخلال الأسبوع القادم من أوكرانيا والجبل الأسود ومن وجهات أخرى في آسيا وأمريكا اللاتينية أيضا.

وأكد لينز مجدداً أن وزارة الخارجية تنهي تدريجياً رحلات العودة إلى أرض الوطن، ولكن الممثليات الدبلوماسية السويسرية ستستمر في التعامل مع الطلبات الفردية، بما في ذلك تسهيل اتفاقيات التعاون مع الدول المجاورة.

وقال لينز: "أفترض أنه لا يزال هناك بضع مئات من السائحين ينتظرون إعادتهم إلى الوطن"، مضيفا أنه متفائل باستئناف الرحلات الجوية التجارية قريباً في بعض المناطق.

يُشاؤر إلى أنه في بداية الأزمة، قام حوالي 17 ألف شخص بتسجيل أنفسهم لدى وزارة الخارجية السويسرية، التي تعتقد أن معظمهم عادوا الآن بوسائلهم الخاصة أو قرروا البقاء في الخارج.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة