Navigation

روجيه فيديرر يلعب لأول مرة في جنوب إفريقيا

صورة لروجيه فيديرر بعد "المباراة من أجل إفريقيا 3" ضد آندي موراي،والتي أقيمت في زيوريخ في عام 2017، حيث جمع الحدث الخيري لمؤسسة فيدرر الأموال للأطفال في إفريقيا. Keystone

لم يلعب نجم كرة المضرب السويسري روجيه فيديرر قط في جنوب إفريقيا، مسقط رأس والدته وواحدة من ست دول إفريقية تستفيد من جمعيته الخيرية، ما سيتغير يوم الجمعة 7 فبراير، حيث سيلعب فيدرر ضد رافائيل نادال أمام ما يمكن أن يكون أكبر حشد لمباراة لكرة المضرب على الإطلاق.

هذا المحتوى تم نشره يوم 04 فبراير 2020 - 12:01 يوليو,
AP/ث.س

يقول الفائز في 20 بطولة عالمية كبرى لكرة المضرب: "بكلّ صراحة، لا أعرف لماذا استغرق مني الأمر كل هذا الوقت للقيام بذلك". قلت لنفسي، يضيف فيدرر "من غير المعقول أن أكون قد انتقلت في جولات لمدة 20 عامًا، وأصبحت ما أنا عليه الآن كلاعب تنس، ولم ألعب أبدًا في جنوب إفريقيا"، هذا الأمر غير مقبول. "لن أسامح نفسي لو لم يحدث هذا".

يخطط فيدرر، البالغ من العمر 38 عاماً، والذي يحمل الجنسية الجنوب إفريقية بالإضافة إلى السويسرية، لسد هذه الفجوة أخيرًا يوم الجمعة المقبل، حيث من المقرر أن يلعب هو ومنافسه الإسباني رافائيل نادال، مباراة استعراضية في كيب تاون.

"أنت تعرف كيف تجري الأمور، فالحياة أثناء الدورات الرياضية في بعض الأحيان هي ما هي عليه، أنا في غاية الحماسة، أخيراً سيتم الأمر بالفعل. وآمل أن أكون جاهزاً للعب"، يقول فيدرر بعد خسارته في الدور نصف النهائي من بطولة أستراليا المفتوحة، حيث أعاقت آلام في عضلات الفخذ حركته.

"كذلك، فإن قبول واستعداد رافائيل للقيام بذلك أمر مثير بالطبع. وأعرف أن والديَّ سعيدان للغاية وفخوران جدًا، كما أني متأكد من أن الأمر سيكون مميزًا للغاية بالنسبة لي على العديد من المستويات."

يُنتظر من المباراة أن تدر أكثر من مليون دولار (965000 فرنك سويسري) على مؤسسة روجيه فيديرررابط خارجي، التي تدعم التعليم في مرحلة الطفولة في ستة بلدان إفريقية وفي سويسرا. تقول الرئيسة التنفيذية للمؤسسة جانين هاندل: "إن المؤسسة قد وصلت بالفعل إلى أكثر من مليون طفل منذ نشأتها إلى الآن." وتضيف: "ستكون هذه لحظة مثيرة للغاية بالنسبة له (فيدرر)" متحدثة عن المباراة في جنوب إفريقيا، والذي من المقرر أيضًا أن يشمل ظهوراً لبيل غيتس. بالنسبة لفيدرر، إنه حقاً حلم، ولقد كان مشروعًا لوقت طويل".

رقم قياسي من الجماهير

 فيدرر قال إن الأمر لا يتعلق فقط بجمع الأموال، فهو يريد من خلال هذا الحدث أن يكون متاحًا للجميع، لذا فقد تم توفير 10 آلاف تذكرة بسعر رمزي وقدره 11 دولارًا للتذكرة. كما ينتظر حضور 50 ألف مشاهد، ما سيجعله أكبر حشد من الجماهير لمشاهد مباراة لكرة المضرب.

ذلك يتماشى مع اهتمام فيدرر في صقل إرثه كلاعب وإرث الرياضة التي يمارسها، يقول فيدرر: "لتذكير الناس بأن التنس هي رياضة كبيرة." 

يحاول فيدرر أن يفعل ذلك بطرق مختلفة، مثل الظهور في حفل توزيع جوائز الأوسكار أو حفل ميت غالا أو من خلال اللعب في مباريات المعارض في جميع أنحاء العالم.

يقول فيدرر: "يمكنك القول ربما، من أجل نشر الكلمة، كما جاء في الإنجيل"، حيث "أذهب إلى الأماكن التي لا أحصل فيها عادة على فرصة للعب، وربما أُحضِرُ التنس إلى أماكن عادة لا تشاهد فيها هذه اللعبة."

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.