الجمارك

KEYSTONE
هذا المحتوى تم نشره يوم 27 نوفمبر 2018 - 10:33 يوليو,
swissinfo.ch

قامت سويسرا - كجزء من اتفاقية شنغن - بإلغاء التدقيق المُنَظَّم لجوازات السفر في النقاط الحدودية. لكن مُتطلبات الجمارك لا تزال سارية المفعول.

أصبح السفر بين سويسرا وجيرانها عن طريق البر أو الماء أكثر سهولة مع انضمام الكنفدرالية إلى منطقة شنغن، وهي المنطقة التي تضم مجموعة من الدول الأوروبية التي أصبحت بمثابة دولة واحدة لأغراض السفر الدولي، والتي تغطيها تأشيرة دخول واحدة فقط.

وقد أدت هذه الإتفاقية إلى إنتفاء الحاجة إلى الفحص المنتظم لجوازات السفر في معظم المعابر الحدودية. (تمثل المطارات النقاط الحدودية الوحيدة مع دول لا تنتمي إلى منطقة شنغن، ما يعني أن حدوث عمليات تدقيق جوازات السفر والرقابة الجمركية أمر ممكن).

لغرض الإستيضاح من بلد المنشأ والمقصد للسلع، قد يقوم موظفو/حرس الحدود بفحص جواز السفر في أي مكان. وبشكل عام، يُسمح للأشخاص بإدخال بضائع بقيمة 300 فرنك سويسري (302 دولار) للشخص الواحد مُعفاة من الرسوم الجمركية. لكن هناك بعض السلع المُستثناة من ذلك، مثل اللحوم والتبغ والكحول، والتي تحكمها قواعد منفصلة.

يجب الإعلان عن المشتريات التي اقتنيت في الخارج التي تتعدى قيمتها الحَد الرسمي للرسوم الجمركية الخاضعة للإعفاء عند الجمارك. ويمكن الإعلان عن هذه البضائع من يوم الاثنين إلى يوم الجمعة خلال ساعات التخليص؛ كما تفتح بعض مكاتب الجمارك أبوابها صباح يوم السبت أيضاً.

يمكن للأفراد الذين يعبرون إلى سويسرا الاستفادة من تطبيق "QuickZoll" المجاني التابع لإدارة الجمارك الفدرالية للإعلان عن السلع الخاصة بهم وتخليصها بشكل مباشر.

للمزيد من المعلومات حول الموضوع، قم بزيارة المواقع التالية:

إدارة الجمارك السويسرية

تأثير شنغن على الجمارك

إدخال الحيوانات الأليفة إلى سويسرا

سلطات الجمارك في الكانتونات

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch