إطلالة على عالم المستقبل من دافوس

هذه فرصة لملاقاة "صوفيا"، وهو إنسان آلي أو "روبوت" بإمكانه إظهار كافة أشكال التعبيرات الإنسانية على وجهه ذي الملامح الشبيهة بوجوه البشر. ولكن ما السبيل إلى معرفة ما إذا قد أثار مشاعر الإعجاب أو الخوف لدى زوار التظاهرة التي انتظمت على هامش الدورة السنوية للمنتدى الإقتصادي العالمي؟ الجواب: عن طريق مراقبة تموجاتهم الدماغية بعد أن يُطلب منهم وضع سماعات متطورة على رؤوسهم. (كارلو بيزاني، swissinfo.ch)

هذا المحتوى تم نشره يوم 20 يناير 2017 - 13:41 يوليو,

في غرفة علوية شاسعة، كانت الثورة الصناعية الرابعة الموضوع الرئيسي الكامن وراء جميع التجارب المستقبلية المعروضة على الزائرين. إنها فرصة تتاح للمشاركين في المنتدى الإقتصادي العالمي لاختبار لقاءات قريبة مع مبتكرات تكنولوجيا المستقبل.

الروبوت المسمى "صوفيا" تم تطويره من طرف شركة "هانسون للروبوتات" التي يوجد مقرها في هونغ كونغ. وتوجد أيضا ثلاث روبوتات صغيرة بإمكانها رسم صورة لشخص يقف أمامها في ظرف زمني يتراوح ما بين 20 و 30 دقيقة.

سويسرا ممثلة في العرض بـ "أرتمين" Artmyn، المتفرع عن المعهد التقني الفدرالي العالي بلوزان الذي قام بتطوير ماسح ضوئي ثلاثي الأبعاد يقوم بالتقاط معلومات رقمية عالية الدقة انطلاقا من الأعمال الفنية البصرية، التي يُمكن اختبارها تاليا على الإنترنت من خلال مُشاهدات شبه واقعية (أي أقرب ما تكون إلى الحياة الحقيقية) بواسطة متصفح ويب عادي.  

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة