Navigation

إدانة حرس حدود سويسريين بتهمة التسبب في إجهاض سيدة سورية


هذا المحتوى تم نشره يوم 10 مايو 2021 - 09:12 يوليو,
Keystone-SDA/ع.ع
لجأ الملايين من السوريين إلى البلدان المجاورة وإلى أوروبا منذ عام 2011. Keystone / Vadim Ghirda

أدانت محكمة عسكرية في سويسرا ثلاثة من حرس الحدود بتهمة التسبب في إجهاض سيدة سورية أُعيدت إلى إيطاليا في صيف 2014. ورأى القضاة أنه كان ينبغي على المدانين إظهار الشجاعة الأخلاقية واستدعاء سيارة إسعاف رغم أوامر المسؤول.

وتحدث العدد الأسبوعي من  صحيفة "سونتاغس تسايتونغ" الناطقة بالألمانية عن هذه الإدانات.

وقد تم بالفعل إدانة رئيس حرس الحدود الثلاثة في عام 2018. وبعد الاستئناف، تم تخفيض عقوبة السجن مع وقف التنفيذ التي صدرت بحقه في البداية إلى جانب غرامة قدرها 150 فرنك سويسري بسبب الإهمال الجسدي بالإضافة إلى عدم الامتثال إلى أنظمة الخدمة.

تم ايقاف المرأة السورية على الحدود الفرنسية السويسرية، أثناء محاولتها العبور إلى فرنسا قادمة من إيطاليا برفقة 30 طالب لجوء آخرين. وتم نقل المجموعة في البداية إلى فالورب في كانتون فو ثم إلى مدينة بريغ في جنوب سويسرا حيث انتظرت هذه المجموعة ساعتيْن ونصف قبل أن يتم نقلهم بالقطار إلى مدينة دومودوسولا الواقعة على الحدود الإيطالية السويسرية.

وخلال عملية الترحيل اشتكت المرأة الحامل من آلام ونزيف وساء وضعها الصحي بسرعة وأنجبت السيدة السورية لاحقا جنينا ميتا في أحد المستشفيات بعد وصولها إلى إيطاليا.

مقالات مُدرجة في هذا المحتوى

متوافق مع معايير الصحافة الموثوقة

متوافق مع معايير الصحافة الموثوقة

المزيد:

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة

غيُر كلمة السر

هل تريد حقاً حذف ملف المستخدم الشخصي الخاص بك؟