90 % من السويسريين راضون عن وظيفتهم

رجال سعداء بوظيفتهم. Gaetan Bally/Keystone

كشف استطلاع للرأي أن الغالبية العظمى من السويسريين يحبون عملهم وأنهم راضون عن وظيفتهم.

هذا المحتوى تم نشره يوم 19 أغسطس 2019 - 12:44 يوليو,
Keystone-SDA/م.ا.

الاستطلاع، الذي أجرته شركة EY الاستشارية، أظهر أن 87 ٪ من العاملين في سويسرا راضون أو راضون جداً عن وظائفهم.

وعلى الرغم من أن النتائج لم يطرأ عليها إلا تغييرات طفيفة مقارنة بالعام الماضي، إلا أن الاختلافات بين القطاعات ما تزال قائمة، ففي مجال صناعة البناء والهندسة الميكانيكية وهندسة النظم، على سبيل المثال، زاد الرضا بشكل كبير. أما في قطاعي البنوك والتأمين فقد انخفض حجم الرضا الوظيفي.

من الجدير بالذكر أن الاستطلاع اعتمد في نتائجه على استجواب عدد صغير نسبياً من المشاركين، حيث أفادت الشركة يوم الاثنين 19 أغسطس الجاري أن حوالي 1501 شخصًا فقط شاركوا في الاستفتاء.

وفي مؤشر على انتشار الشعور بالرضا بين العاملين في البلاد، أفاد أقل من ربع المستطلعة آرائهم أنه "من المحتمل جدا" أو "من المرجح جدا" تغيير وظائفهم العام المقبل. ومن اللافت أن هذه النسبة تتراجع بشكل حاد ​​مع زيادة العمر، حيث بلغت النسبة حوالي 37 % بين المتراوح عمرهم من 16 إلى 24 عامًا، فيما لم تتجاوز نسبة 14% بين الذين تزيد أعمارهم عن 55 عامًا.

القدرة على مواجهة تحديات المستقبل

وأكد نحو نصف المشاركين في الاستطلاع أنهم يعتقدون أنهم مؤهلون بشكل جيد لسوق العمل في المستقبل. في الوقت نفسه، قال نصف المشاركين تقريبًا إن وظائف المستقبل ستكون أكثر جاذبية.

الاستطلاع كشف أيضا وجود فجوات كبيرة بين الأجيال وبين الرجال والنساء، فالشبان الجامعيون من أبناء المدن واثقون جدًا بمستقبلهم، وهم مقتنعون بأنه لا يمكن استبدال الإنسان بالآلة. في المقابل، فإن الفئات العمرية الأكبر سنا كانت أكثر تشككا.

بالإضافة إلى ذلك، اتضح أن النساء في المناطق الريفية، ممن أكملن التعليم الأساسي أو التدريب المهني، واعيات بالمخاطر أكثر من الفرص.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة