مسح يكشف الاقبال المتزايد للسويسريين على التمارين الرياضية

تدريبات رياضة في كرينتس بكانتون لوتسيرن في أكتوبر 2018. وتنظم هذه الحصص منظمة Pro Senectute الناشطة في مجال الصحة العامة. © Keystone / Gaetan Bally
هذا المحتوى تم نشره يوم 09 يونيو 2020 - 12:00 يوليو,
كيستون - SDA/ع.ع

أظهر مسح أنجزه المكتب الفدرالي للرياضة أن أربعة من كل خمسة أشخاص في سويسرا يمارسون أنشطة رياضية، بما في ذلك عدد متزايد من كبار السن. ويبدو أن نسبة ممارسي الأنشطة البدنية في الجهات الناطقة بالفرنسية والإيطالية بدأت تقترب من نسبة نظرائهم الناطقين بالألمانية.

وأفادت الجهة التي أعدّت الدراسة يوم الإثنيْن أن عدد الأشخاص الذين لا يمارسون أنشطة رياضية على الإطلاق قد تراجع من 26% إلى 16% فقط في الفترة الفاصلة بين 2014 و2020. في المقابل ارتفع معدل الأشخاص الذين يمارسون أنشطة رياضية من 44% إلى 51%.

الدراسة أشارت إلى أن هذه الزيادة سُجلت على وجه الخصوص لدى الكهول من الرجال والنساء وكبار السن. كما أوضحت أن النساء يمارسن الرياضة اليوم بنفس القدر مثل الرجال، ويبدأ الكثير منهن ممارسة أنشطة جديدة عند بلوغهن 45 عاما فما أكثر.   

ويحتفظ السويسريون الناطقون باللغة الألمانية بالريادة في هذا المجال، حيث لا تتجاوز نسبة المنقطعين عن ممارسة الرياضة بإطلاق 14%. لكن الجهات الناطقة بالفرنسية وكذلك الإيطالية نجحت في تقليص الفجوة مع الجهات الألمانية خلال السنوات الست الماضية، فالذين لا يمارسون أي رياضة باتت نسبتهم لا تتجاوز 21%، بينما بلغت نسبة الذين يمارسون أنشطة رياضية عدة مرات في الأسبوع، ولأكثر من ثلاث ساعات في العموم، 48%.

الدراسة كشفت من جهة أخرى أن المشي وركوب الدراجات والسباحة والتزلّج والجري هي من أكثر الأنشطة البدنية شعبية في سويسرا. في الوقت نفسه تحظى رياضات أخرى بشعبية متزايدة مثل رياضات رفع الأثقال واليوغا والرقص.

وينفق كل مقيم في البلاد ما معدّله 2000 فرنك على الأنشطة الرياضية سنويا.

وتحتل سويسرا حاليا، وفق نفس المصدر، المركز الثالث بحسب المؤشّر الأوروبي للرياضة والأنشطة البدنية، مباشرة بعد فنلندا والسويد، وقبل الدنمارك. بينما جاءت البرتغال واليونان وبلغاريا في أدنى القائمة.

مشاركة