Your browser is out of date. It has known security flaws and may not display all features of this websites. Learn how to update your browser[إغلاق]

مع اقتراب بدء تطبيق الحظر في كانتون تيتشينو


السفارة السعودية تدعو مواطنيها إلى احترام حظر ارتداء النقاب


بقلم swissinfo.ch مع الوكالات


في بيان رسمي، ذكّرت السفارة السعودية في برن مُواطنيها بقرب بدء تطبيق السلطات في كانتون تيتشينو القانون الذي يحظر ارتداء النقاب (أو البرقع) فوق أراضيها ابتداء من 1 يوليو 2016. ودعتهم إلى "ضرورة الإلتزام والتقيد بالأنظمة والقوانين السويسرية تفاديا لحدوث أي إشكالات".

مع اقتراب موسم الإجازات الدراسية في المملكة العربية السعودية، وتوجّه العديد من المواطنين رفقة عائلاتهم إلى سويسرا للسياحة والإستجمام، وزعت سفارة المملكة في العاصمة السويسرية عبر حسابها الرسمي على تويتر منذ يوم 6 يونيو الجاري بيانا نوهت فيه إلى أن "السلطات المختصة في كانتون تيتتشينو  قد أعلنت أنه سيتم البدء في تطبيق حظر ارتداء البرقع (النقاب) في الأماكن العامة داخل نطاق الكانتون"، اعتبارا من 1 يوليو المقبل.

البيان أورد أيضا أسماء أهم المدن الواقعة ضمن أراضي الكانتون الجنوبي المحاذي لإيطاليا مثل لوغانو ولوكارنو وموغادينو وبيلينزونا وأسكونا ومندريسيو، وهي مدن ازداد الإقبال عليها من طرف السياح السعوديين والخليجيين عموما في السنوات الأخيرة. وتشير أحدث الإحصائيات إلى أن عدد الليالي المقضاة من طرف السياح الخليجيين في التيتشينو يناهز أربعين ألف سنويا. 

السفارة أشارت في البيان الصادر عنها إلى أن "غرامة مخالفة الحظر يمكن أن تصل إلى 1000 فرنك سويسري وقد تتجاوز هذا المبلغ في الحالات التي يتم فيها الإصرار على ارتدائه". وبالفعل، تم التنصيص في القانون الذي سيدخل حيز التطبيق في أول يوليو على أن مبلغ الغرامة يتراوح ما بين 100 و10000 فرنك. وفي هذا الصدد، قالت السفارة إنها "تأمل من جميع المواطنين الكرام بضرورة الإلتزام والتقيد بالأنظمة والقوانين السويسرية تفاديا لحدوث أي إشكالات". 

نصائح وإرشادات مفصلة

يُشار إلى أن الموقع الرسمي للسفارة السعودية ينقل عن وزارة الخارجية إرشادات مفصلة للمسافرين السعوديين إلى شتى بلدان العالم تؤكد على ضرورة "احترام أنظمة وقوانين الدولة" المضيفة، وعلى "مراعاة اختلاف الثقافة وتجنب بعض التصرفات المألوفة بالنسبة للثقافة العربية والتي تكون غير مألوفة في الثقافات الأخرى".

أما بالنسبة لسويسرا تحديدا، فتنصح السفارة الزوار السعوديين بـ "عدم اصطحاب الخدم إلا للضرورة القصوى تجنباً لأي انعكاسات سلبية"، وذلك "نظراً لتزايد حالات هروب عاملات المنازل اللائي يُرافقن كفلائهم أثناء زيارتهم إلى سويسرا خاصة و أوروبا عامة". كما تذكرهم بأن القوانين السويسرية "تمنع منعاً باتاً حجز جواز سفر العامل أو العاملة المنزلية لدى الكفيل حيث يُعتبر ذلك مخالفة قانونية تجيز للشرطة اعتقال الكفيل و تقديمه للمحاكمة".

حظر ارتداء النقاب قد يتوسّع

للتذكير، أصبح كانتون تيتشينو (الناطق بالإيطالية)، أول كانتون سويسري يُحظَـر فيه ارتداء البُرقع أو النقاب في الأماكن العامة إثر موافقة أغلبية من الناخبين في عام 2013 على مبادرة تفرض حظرا شاملا على إخفاء الوجه في الأماكن العامة.

واليوم، تُطالب مُبادرة شعبية أطلقتها مجموعة قريبة من حزب الشعب السويسري (يمين محافظ) يوم 29 سبتمبر 2015 بتطبيق هذا النوع من الحَظر في مُجمل التراب السويسري. هذه المبادرة لا زالت في مرحلة جمع التوقيعات الضرورية (تنتهي يوم 15 سبتمبر 2017)، لذلك لم يُحدد بعدُ تاريخ عرضها على تصويت الناخبين. 

×