ثلث الشركات السويسرية تجد صعوبة في ملء الوظائف الشاغرة

الكهربائيون من أكثر الموظفين طلبا في سوق العمل السويسرية. © KEYSTONE / GAETAN BALLY

لا تزال سوق العمل السويسرية تعاني من نقص العمالة الماهرة، وفقا لآخر استطلاع أجرته وكالة التوظيف "مان - باور".

هذا المحتوى تم نشره يوم 21 أغسطس 2018 - 12:41 يوليو,
SDA-ATS/ع.ع

وحول نوعية الصعوبات التي يواجهها أرباب العمل في العثور على المرشحين المناسبين للتوظيف، أرجع 30% من الأشخاص الذين شاركوا في هذا المسح هذه الصعوبة إلى النقص المسجّل في المهارات الفنية، و29% منهم إلى النقص في المرشحين للعمل من الأصل، و17% يلقون باللوم على نقص الخبرة المهنية، و14% إلى نقص مهارات العمل ضمن فريق.

أما بالنسبة للوظائف التي تواجه طلبا كبيرا، فنجد عمال الكهرباء، واللحامون، والميكانيكيون، يليهم مندوبو المبيعات، والمديرون التنفيذيون للمؤسسات، ورؤساء الشركات. كذلك من الوظائف الأخرى المطلوبة، موظفي الفنادق والمطاعم، والسائقين، والموظفين الإداريين، والمهندسين، وأيضا مديري المشاريع والمحامين والباحثين، ناهيك عن عمال التنظيف والعمال في المنازل بالإضافة إلى أخصائيي المحاسبة والمالية.

محتويات خارجية

ووفقا للييف آنيوس، المدير التنفيذي لوكالة التشغيل "مان- باور"، أدى التوسّع في التجارة الإلكترونية إلى زيادة حجم الخدمات اللوجستية وقطاع خدمات العملاء، مما ادى إلى تزايد الحاجة إلى السائقين ووكلاء مراكز الاتصال.

وأضاف آنيوس: "أدى التطوّر التكنولوجي إلى تغيّر طرق العمل بشكل جذري، وهو ما يتطلّب تطوير المهارات اللازمة لمواكبة هذا التغيير. أيضا المعطيات الديمغرافية وانخفاض معدلات البطالة أمران يجعلان التوظيف أكثر صعوبة".

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة