Navigation

عام 2017 شهد طفرة كبيرة في التسوق عبر الانترنت

منصات في مستودع مركز رئيسي للخدمات اللوجستية يقع في "فيليساو" (كانتون لوتسرن) تابع لواحد من أكبر البوابات التجارية على الإنترنت في سويسرا. Keystone

مرة أخرى، يتأكد أن المستهلكين السويسريين بصدد التحول بشكل متزايد للتسوق عبر شبكة الإنترنت. فقد ارتفعت المبيعات عبر الإنترنت بنسبة 10٪ في عام 2017، مع تسجيل زيادة بنسبة 23٪ في عمليات الشراء عبر الإنترنت من الخارج. 

هذا المحتوى تم نشره يوم 20 فبراير 2018 - 13:27 يوليو,
SDA-ATS/ك.ض

في يوم الثلاثاء 20 فبراير الجاري، كشفت رابطة الشركات السويسرية للبيع عن بُعدرابط خارجي وشركة أبحاث السوق GfK ومؤسسة البريد السويسري أن إجمالي المبيعات التي نجمت عن عمليات التسوق عبر الإنترنت في عام 2017 بلغ ما قيمته 8،6 مليار فرنك، ذهب منها 1.6 مليار فرنك إلى شركات في الخارج.

حسب الترتيب، كانت الأجهزة الألكترونية المنزلية المقتنيات الأكثر شعبية تليها الأزياء ثم الأحذية. وفي هذا الصدد، اتضح أن حوالي ثلث المشتريات الإلكترونية المنزلية في سويسرا تم إنجازها بواسطة التجارة الألكترونية.

هذا التوجّه ليس ظاهرة جديدة، لكنه سجّل تزايدا مطردا على مر السنين. ففي عام 2017، أنفق المستهلكون أكثر من 3.5 مليار فرنك إضافية على عمليات التسوق عبر الإنترنت مقارنة بما كانت عليه في عام 2010. في الوقت نفسه، تضاعف حجم المشتريات التي تمت في الخارج ثلاث مرات منذ عام 2011.

في البيان الصادر عنها، قالت المنظمات الثلاث إن أسباب الطفرة تكمُن في سهولة العثور على أي منتج على الإنترنت وفي القدرة على إجراء مقارنات مُسبقة بين الأسعار، ما يُشكل ميزة واضحة على ما هو متاح للمستهلكين في شوارع التسوق التقليدية.

من جهة أخرى، توقعت المنظمات استمرار هذا المنحى التصاعدي، وأن تلعب الصين فيه دورا رئيسيا. مع العلم أن الموجة الأولى من الواردات المباشرة من الصين بدأت في عام 2015. وقال البيان: "نتوقع أن يستمر هذا التطور حتى عام 2020 وأن يؤدي إلى زيادة الضغط على الأسعار في السوق".

مقالات مُدرجة في هذا المحتوى

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.