Navigation

رجل أعمال سويسري يهب لنجدة لاجئين أوكرانيين

تأثر رجل الأعمال السويسري غويدو فلوري بمحنة الأوكرانيين لدرجة أنه استأجر طائرة لإجلاء 150 لاجئًا من بولندا وجلبهم إلى سويسرا.

هذا المحتوى تم نشره يوم 16 مارس 2022 يوليو,

اتخذ فلوري القرار إثر تلقيه لرسائل من السفارتين الأوكرانية والبولندية بشأن الأوضاع الهشة لعدد من النساء اللواتي لديهن أطفال رضّع وآخرون يُعانون من إعاقة. وبالفعل، قامت الطائرة بنقل الأمهات وأطفالهن من مدينة كراكوف البولندية. وكان العديد من هؤلاء اللاجئين قد وصلوا إلى مدينة لفيف غرب أوكرانيا قادمين إليها من أماكن مختلفة في البلاد ومن هناك تم نقلهم عبر الحدود إلى بولندا المجاورة.

بعد وصول رحلتهم إلى سويسرا، تم إيواء معظم الركاب في منزل كان مُخصّصا للأطفال في السابق يقع في بلدة مومليسفيل بكانتون سولوتورن، وهو مملوك لـ "مؤسسة غويدو فلوريرابط خارجي" ونشأ فيه رجل الأعمال السويسري. وفي بيان نُشر على موقع المؤسسة على الإنترنت، علّق فلوري قائلا: "هذه مساهمة صغيرة في مواجهة هذه الكارثة الأوروبية الهائلة التي نواجهها جميعًا".

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

غيُر كلمة السر

هل تريد حقاً حذف ملف المستخدم الشخصي الخاص بك؟

النشرة الإخبارية
لا يمكن حفظ اشتراكك. حاول مرة اخرى.
شارف على الإنتهاء... نحن بحاجة لتأكيد عنوان بريدك الألكتروني لإتمام عملية التسجيل، يرجى النقر على الرابط الموجود في الرسالة الألكترونية التي بعثناها لك للتو

اكتشف تقاريرنا الأكثر طرافة كل أسبوع!

اشترك الآن واحصل مجانًا على أفضل مقالاتنا في صندوق بريدك الإلكتروني الخاص.

توفر سياسة خصوصيّة البيانات المعتمدة من طرف هيئة الإذاعة والتلفزيون السويسرية (SRG – SSR) معلومات إضافية وشاملة حول كيفية معالجة البيانات.