تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

علم الأرصاد الجوّية تكنولوجيا فضائية سويسرية من أجل تحسين التّنبّؤ بالأحوال الجويّة من الفضاء

ESA's Aeolus Earth Explorer satellite

قمر استكشاف الكرة الأرضيّة أيولوس التابع لوكالة الفضاء الأوروبية، والذي يحمل واحدة من أكثر الأجهزة التي أُرسلت إلى الفضاء تطوراً في التاريخ.

(Keystone)

تم يوم الخميس 23 أغسطس الجاري وضع القمر الصّناعي أيولوس (Aeolus) التابع لوكالة الفضاء الأوروبية بنجاح في المدار القطبي. القمر الصناعي الجديد يحمل تكنولوجيا سويسرية وسيقوم بقياس سرعة الرّياح حول العالم، وسيلعب بذلك دوراً محوريا في فهم طريقة عمل الغلاف الجوي.

تهدف المهمة أيضا إلى تحسين التنبؤ بأحوال الطّقس، كما ستوفّر نظرة معمّقة لكيفية تأثير الرياح على تبادل الحرارة والرطوبة بين سطح الأرض والغلاف الجوي، وهي جوانب مهمة من أجل فهم تغيّرات المناخ.

تجدر الإشارة إلى أن مكونات هذا القمر الصّناعيّ الأساسية والأدوات الملحقة به منتجات سويسرية، حيث قامت شركة رواغ سبيس (Ruag Space)رابط خارجي ومقرّها زيورخ، ببناء هيكل القمر الصناعي بالكامل بالإضافة إلى آلية للتبديل بين مصدريْن لأشعة الليزر ولحماية أجهزة الإستقبال البصرية.

+ تعاون سويسري أوروبي من أجل الوصول إلى "أبعد نقطة ممكنة"

كما قامت شركات سويسرية أخرى، مثل تاليس الينيا سبيس سويتسيرلاند (Thales Alenia Space Switzerland)رابط خارجي وكونوفا (Conova)رابط خارجي بتزويد القمر الصّناعيّ بأنواع من أشعة الليزر تُسمّى "علاء الدين" (Aladin)، ستقوم بقياس سرعة الرياح بدقة متر واحد في الثانية.

تكنولوجيا جديدة

وكالة الفضاء الأوروبية أوضحت أن "علاء الدين" هو واحد من أكثر المعدّات التي أُرسلت إلى الفضاء تطوّراً في التاريخ، وهو الأول من نوعه الذي يشتمل على تقنية ثوريّة لليزر تعمل من خلال توليد نبضات من الأشعّة فوق البنفسجية التي تبث باستمرار في الغلاف الجويّ لتعطي معلومات متكاملة عن الرياح على مستوى العالم، وهذا نهج جديد تماماً لقياس الرياح انطلاقا من الفضاء.

ووفقا لما ذكرته المنظّمة العالميّة للأرصاد الجويّة، فإن غياب تلك القياسات والمعلومات المباشرة عن الرّياح على مستوى العالم يُعدّ عجزاً رئيسيّاً في النظام العالمي للأرصاد الجوّيّة. وفي هذا الصدد، قالت وكالة الفضاء الأوروبية يوم الخميس 23 أغسطس الجاري بأنّه عن طريق ملء هذه الفجوة سيوفّر أيولوسرابط خارجي للعلماء معلومات ضروريّة لفهم كيفية عمل الرياح والضغط ودرجة الحرارة والرطوبة.

تسجيل لعمليّة الإطلاق من محطة كورو في غويانا الفرنسيّة ليلة الأربعاء 22 أغسطس 2018:

aeolus launch

إطلاق صاروخ إلى الفضاء

لا تقتصر الغاية من عمل "أيولوس" على التطوير العلمي فقط، بل ستعمّ فائدته على المجتمع أيضاً. فعلى الرغم من أن التنبؤات الجويّة قد تقدمت بشكل كبير في السنوات الأخيرة، إلّا أنّ أيولوس سيقدّم معلومات متكاملة وعلى مستوى عالميّ عن الرياح ممّا سيزيد من دقّة التّنبّؤ بشكل كبير. 

إضافة إلى ذلك، سيتم استخدام البيانات التي سيُتيحها في معرفة قوالب نوعية الهواء، وهو ما يُحسّن أيضاً من عمليّة التّنبّؤ بالغبار وبالجُسيمات الأخرى المحمولة جواً والتي قد تؤثر على الصحة العامة.

SDA-ATS/ث.س

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك