"كورونا" يُلحق أضرارا بالسياحة السويسرية

مسافرون في مطار بكين يوم 16 يناير 2020 Keystone / Wu Hong

يقول المسؤولون السويسريون إن تفشي فيروس كورونا المستجد قد يؤدي إلى تراجع عدد السياح الصينيين الذين يزورون البلد الذي تشقه سلسلة جبال الألب في الفترة القادمة بنسبة 30 إلى 50%.

هذا المحتوى تم نشره يوم 27 يناير 2020 - 16:32 يوليو,
Keystone-SDA/ع.ع

فيروس كورونا الذي ظهر في مدينة ووهان الواقعة بوسط الصين بمقاطعة هوبي، أدى حتى الآن إلى وفاة 80 شخصا داخل الصين وإصابة 2750 على مستوى العالم، معظمهم داخل الصين. ومن بين تدابير احتواء الفيروس، قررت الصين إيقاف جميع رحلات العطلات الجماعية اعتبارا من 27 يناير، مما سيؤثّر على السياحة داخل الصين وخارجها.

فصل الشتاء ليس موسم الذروة بالنسبة للزوار الصينيين القادمين إلى سويسرا، لكن مسؤولي السياحة يتوقّعون أن يكون لتفشي هذا الفيروس تأثير على أعداد السياح الصينيين.

ونقلت وكالة الأنباء السويسرية Keystone-SDA يوم الإثنيْن عن الناطقة الرسمية باسم هيئة السياحة السويسرية فيونيك كانيل قولها: "في الأسابيع المقبلة، نتوقّع تراجعا في عدد السياح الصينيين بنسبة 30 إلى 50%". واستنادا إلى أرقام 2018، قد تمثل هذه النسبة ما بين 70000 إلى 100000 ليلة سياحية في الشهر.

ويٌعد الزوار الصينيون من بين أكبر المنفقين عند قضاء إجازاتهم في سويسرا: فهم يدفعون في المتوسط 380 فرنكا سويسريا بالنسبة للشخص الواحد في اليوم.

وبما أن وكالات الأسفار الجماعية هي التي تتأثّر بشكل أساسي بتجميد الحجوزات والسفر، من المتوقّع أن تشعر وجهات السفر السويسرية الشهيرة مثل جنيف، وزيرمات، وأنترلاكن، ولوتسيرن، وزيورخ بانعكاسات هذا القرار.

حتى الآن، كانت ردود الفعل متباينة بين المسؤولين الآخرين المعنيين بقطاع السياحة، وقال مايكل مادير، مدير عام مركز الأسفار في سويسرا: "إن فترة الذروة بالنسبة للإجازات الصينية في سويسرا تبدأ في الواقع في شهر أبريل فقط، وبالتالي فإن الإيقاف الأخير لعمل وكالات الأسفار المنظمة للرحلات الجماعية لم يترك أثرا ملموسا. وقال إن السياح الصينيين يمثلون 3 إلى 4% من حجم مبيعاته السنوية. وقد ألغت مجموعتان بالفعل هذا الأسبوع رحلاتهما".

وأضاف: "الأمر يتوقّف على طول فترة الحظر، ربما يكون لذلك تأثير على أعمالنا، وقد يضع العملاء خططا للتدارك عندما يتم رفع الحظر".

كذلك، قال نيكولاس ميلان، المدير العام لفندق موفنبيك جنيف، إنه من السابق لأوانه تقييم أي تأثير. ويمثل الزوار الصينيون 5 إلى 6% من عملاء هذا الفندق السويسري.

في غضون ذلك، قالت الخطوط الجوية السويسرية "سويس"، إنها سجلت عددا متزايدا من عمليات الإلغاء بسبب تفشي الفيروس، دون تقديم أي تفاصيل.

ووفقا للمكتب الفدرالي للإحصاء، شهدت سنة 2018، تسجيل أزيد من ثلثي الليالي السياحية التي قضاها زائرون من الصين وهونغ- كونغ وتايوان، البالغة 1.73 مليون ليلة خلال الفترة الفاصلة بين شهري مايو وأكتوبر.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة