أ ف ب عربي ودولي

شرطي مالي امام فندق راديسون بلو في 22 تشرين الثاني/نوفمبر 2015 بعد يومين على الاعتداء الدامي

(afp_tickers)

اوقفت السلطات المالية موريتانيا يشتبه بانه خطط ونفذ اعتداءات دامية في مواقع يؤمها الاجانب في مالي السنة الماضية وبينها الاعتداء على فندق راديسون في تشرين الثاني/نوفمبر، حسب ما اعلنت مصادر امنية موريتانية.

وقالت هذه المصادر لوكالة فرانس برس ان القوات الخاصة في اجهزة المخابرات اعتقلت الرجل ويدعى فواز ولد احميدة الخميس في باكو دجيكوروني-غولف وهو حي بجنوب غرب باماكو.

ووفق هذه المصادر هو متهم بتنفيذ الاعتداء على مطعم "لا تراس" في اذار/مارس وانه خطط الاعتداءات على فندق راديسون بلو في باماكو وفندق بيبلوس في وسط مالي في اب/اغسطس.

وقال احد هذه المصادر ان الرجل "كان يسعى لتنفيذ اعتداء على اهداف غربية نهاية الاسبوع في باماكو".

واضاف ان "الارهابي فواز ولد احميدة من التابعية الموريتانية" هو "منفذ الاعتداء على مطعم لا تراس في باماكو الذي اوقع خمسة قتلى بينهم فرنسي" في اذار/مارس 2015.

واوضح ان احميدة هو الذي "خطط ايضا للاعتداء على فندق راديسون بلو" الذي اوقع 20 قتيلا في تشرين الثاني/نوفمبر 2015 وكذلك الاعتداء على فندق بيبلوس في اب/اغسطس من العام الماضي بالقرب من موبتي في وسط البلاد حيث قتل 13 شخصا.

وتبنى جهاديون كل هذه الاعتداءات.

ووقع الاعتداء على مطعم لا تراس بالقنابل والاسلحة الرشاشة في السابع من اذار/مارس 2015 وقتل خلاله ثلاثة ماليين وفرنسي وبلجيكي. وكان هذا الاعتداء الاول الذي يستهدف غربيين في العاصمة المالية.

وبعد خمسة اشهر، في السابع من اب/أغسطس، احتجز مسلحون عددا من الاشخاص في فندق بيبلوس قبل ان تحررهم القوات المالية بعد حوالى 24 ساعة. والحصيلة: 13 قتيلا بينهم اربعة من طاقم شركة مقاولات تعمل مع بعثة الامم المتحدة.

وفي 20 تشرين الثاني/نوفمبر في باماكو، تعرض فندق راديسون بلو الفخم لاعتداء جهادي اوقع 20 قتيلا بالاضافة الى الانتحاريين اللذين نفذا الاعتداء.

واوضح مصدر امني قريب من التحقيق ان الموريتاني كان ضالعا ايضا في اعتداء اخر استهدف في 21 اذار/مارس الماضي فندق شمال-جنوب في باماكو الذي تنزل فيه بعثة الاتحاد الاوروبي التي تدرب الجيش المالي. وقتل احد المهاجمين ولا يزال البحث جاريا عن الاخر.

واضاف المصدر الامني القريب من التحقيق ان فواز ولد احميدة المعروف باسم "ابراهيم رقم 10 هو الذي اطلق النار في مطعم لا تراس" وهو الذي "خطط" للاعتداء على فنادق راديسون وبيبلوس وشمال-جنوب في باماكو. واشار الى انه "اعترف بسرعة بعد اعتقاله مساء امس (الخميس)".

وقال ايضا انه "وصل الى باماكو في 16 نيسان/ابريل لتنفيذ اعتداءات خرى" وقد جاء الى موريتانيا مرات عدة ولكن لم يتم رصده".

وذكر مصدر امني ثالث انه تم العثور على اسلحة وقنابل في منزله في باماكو.

afp_tickers

  أ ف ب عربي ودولي