Navigation

إجراءات قانونية محتملة ضد حظر الملصق المؤيد لحظر بناء المآذن

لايزال الملصق المثير للجدل المستخدم من قبل حزب الشعب السويسري (يمين متشدد) في حملته المناهضة لبناء مآذن جديدة في سويسرا يتصدر عناوين الصحف.

هذا المحتوى تم نشره يوم 19 أكتوبر 2009 - 16:46 يوليو,

وقالت اللجنة التي أطلقت المبادرة الشعبية الداعية إلى حظر بناء مآذن جديدة في سويسرا إنها تعتزم اتخاذ اجراءات قانونية ضد المدن التي منعت ملصقاتها.

رئيس اللجنة فالتر فوبمان صرح لوكالة الأنباء السويسرية يوم الأحد 18 أكتوبر الجاري بأن اللجنة لم تقرر بعد المسار القانوني الدقيق الذي ستسلكه. فهي قد توجِّه اتهاما بانتهاك حقها في حرية التعبير، أو ربما تطعن في قرار فرض حظر على ملصقاتها الإعلانية.

وقد منعت مدن عديدة، من بينها بازل وفريبورغ ولوزان ونوشاتيل عرض الملصق في المساحات العمومية (المملوكة للقطاع العام) لأنها تعتبره تمييزيا. بينما رخصت مدن أخرى، بما فيها زيورخ وجنيف، عرض الملصق الذي يظهر إمراة منقبة ترتدي عباءة سوداء جوار علم سويسري تخترقه العديد من المآذن ، وقد كتب عليها عبارة "قف".

وتخطط لجنة المبادرة أيضا لإنتاج ملصق إشهاري ثان يضع كلمة "رقابة" على العلم السويسري ويدعو الناخبين إلى التصويت لصالح حظر بناء المآذن في الاستفتاء الشعبي الذي سينظم يوم 29 نوفمبر 2009.

ويذكر أن كافة الأحزاب الرئيسية السويسرية الأخرى قد عبرت بقوة عن رفضها الشديد للمبادرة، شأنها شأن الحكومة السويسرية التي أعلنت بشكل مبكر عن معارضتها للمبادرة الداعية إلى حظر بناء مآذن جديدة في سويسرا.

swissinfo.ch مع الوكالات

مقالات مُدرجة في هذا المحتوى

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.