Navigation

الأمم المتحدة تشرع في ترحيل موظفيها من أفغانستان

رغم نفي الحكومة الأفغانية أي علاقة لها بالهجمات ضد الولايات المتحدة فإن قرار الأمم المتحدة بسحب موظفيها من كابول يثير المخاوف Keystone

في بيان صدر اليوم عن مكتب منسق الأمم المتحدة في أفغانستان ونشر في جنيف، أعلنت الأمم المتحدة عن الشروع في ترحيل موظفيها الدوليين العاملين في أفغانستان.

هذا المحتوى تم نشره يوم 12 سبتمبر 2001 - 11:44 يوليو,

نص البيان يشير إلى أنه "نظرا للظروف الدولية الحالية، قررت منظومة الهيئات التابعة للأمم المتحدة ترحيل موظفيها الدوليين العاملين في أفغانستان بصورة مؤقتة".

ويتعلق الأمر بموظفين دوليين عاملين في مصالح الأمم المتحدة في كل من كابول وجلال أباد ومزاري شريف وكندهار وهيرات وفائض أباد. ويشير البيان إلى أن السلطات الأفغانية تعاونت في توفير التراخيص الضرورية للرحلات الجوية.

وتتوقع الأمم المتحدة أن تستغرق عملية ترحيل الثمانين موظفا دولياالعاملين في أفغانستان نهار الأربعاء ويوم الخميس. وتأمل المنظمات الإنسانية الدولية آن تتواصل عمليات المساعدة الإنسانية بشكل طبيعي يسمح بمواصلة الاستعداد لمواجهة فترة الشتاء في المنطقة.


سويس إنفو

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.