Navigation

المطالعة .. حـُبٌّ لا يقاوم لدى السويسريين!

لا شيء يوقف ولع أغلبية السويسريين بالمطالعة! Keystone

احتلت المطالعة المرتبة الثانية بعد لقاء الأصدقاء في تصنيف الهوايات الأكثر انتشارا في سويسرا حسب نتائج دراسة جديدة للمكتب الفدرالي للإحصاء.

هذا المحتوى تم نشره يوم 04 يوليو 2005 - 16:12 يوليو,

واستنتج معدو الدراسة التي شملت 5220 شخصا أن الوضع الاجتماعي ومستوى الأجور والتعليم عوامل محددة لكيفية ملء أوقات الفراغ.

عرض باحثو المكتب الفدرالي للإحصاء خلال عام 2003 لائحة تضم اثنتي عشر هواية (تستثني مشاهدة التلفزيون وتصفح مواقع الإنترنت والحفلات الشعبية) على 5220 شخصا لتحديد الممارسات الثقافية والهوايات الأكثر انتشارا في سويسرا.

واتضح من خلال الإجابات أن الغالبية تعشق لقاء الأصدقاء والمطالعة بينما تميل أقلية فقط إلى عالم الموسيقى من غناء وعزف للآلات. فقد أكد 76,1% من المستجوبين أنهم يفضلون لقاء الأصدقاء والمعارف والزملاء في وقت فراغهم، حتى أن 64,6% منهم ينظمون مثل هذه اللقاءات مرة في الأسبوع على الأقل. أما نسبة هواة المطالعة اليومية فتبلغ 75,1%، بينما لا تستهوي الموسيقى سوى 23,3%.

ومن الهوايات الأخرى المفضلة لدى السويسريين التنزه (المرتبة الثالثة) والذهاب إلى السينما (المرتبة الرابعة) والذهاب إلى المسرح والأوبرا والمعارض (المرتبة الخامسة) والرياضة الفردية أو الجماعية (المرتبة السادسة).

عوامل محددة

لكن المطالعة تظل الهواية الوحيدة التي يمارسها السويسريون بشكل يومي وإن اختلفت مصادر القراءة (كتب، مجلات، صحف، منشورات...). في المقابل، أوضح معدو الدراسة أنه "خلافا للأشخاص الذين يمارسون مهنا يدوية، يُـُقدم الأشخاص الذين يشغلون وظائف ليبرالية وإدارية وأكاديمية بقدر أكبر على المطالعة والممارسات المرتبطة بعالم الفنون". فهم بالتالي أكثر إقبالا على المسرح والأوبرا والسينما وقاعات المعارض.

واستنتج الباحثون أن وتيرة ممارسة الهوايات المختلفة تعتمد كثيرا على الوضع الاجتماعي والسن والتكوين والدخل. فعلى سبيل المثال، أكد 25,9 % من المستجوبين فقط أنهم يستطيعون الذهاب إلى السينما مرة واحدة في الشهر على الأقل رغم أن السويسريين يحبون جدا الشاشة الكبيرة. ولا شك أن عامل الدخل هو الذي يحدد النسبة خاصة إذا علمنا أن تذكرة السينما تصل في سويسرا إلى 15 فرنك.

ويبقى عامل السن المحدد الأهم لكيفية ملء أوقات فراغ السويسريين حسب الدراسة، فالأشخاص الذين يتجاوز عمرهم 65 سنة يميلون أكثر إلى النزهة والبستنة والأعمال اليدوية والمسرح والأوبرا والمعارض، بينما تجتذب الموسيقى والتظاهرات الرياضية والسينما والمراقص فئة الشباب دون سن 25 عاما.

هواية واحدة..لا تكفي

ولا تؤثر الإقامة في المدينة أو القرية كثيرا على النشاطات الترفيهية للسويسريين إذ تتاح نفس الفرص تقريبا في المناطق الحضرية والريفية.

وورد في الدراسة أن السويسريين يحبون مزاولة هوايات مختلفة في نفس الوقت إذ أن "الأغلبية الكبرى من المستجوبين تمارس بنشاط ما بين خمسة وثمانية نشاطات من بين الهوايات الإثنتي عشر المقترحة". وتتصدر هذه الفئة الأسر الميسورة والمتحصلون على تكوين عال والأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 40 عاما.

وقد أعرب حوالي 25% من المستجوبين، وخاصة المتقاعدين، عن رضاهم عن الهوايات التي يمارسونها، بينما أكدت نسبة مماثلة أنها غير راضية بسبب قلة الوقت أساسا. وتضم هذه النسبة أغلبية من الأجانب والأسر بأطفال والشباب النشيطين (من 25 إلى 39 عاما).

يشار في الأخير إلى أن سبرا للآراء نُُشر في يناير الماضي كان قد أوضح أن مشاهدة التلفزيون (التي استثنتها الدراسة الجديدة) والاستماع إلى الإذاعات وقراءة الصحف كانت أبرز نشاطات السويسريين خلال أوقات الفراغ في عام 2004. ونوه نفس استطلاع الآراء إلى تراجع الوقت المخصص للعناية بالأسرة.

سويس انفو

معطيات أساسية

الهوايات الإثنتي عشر الأكثر انتشارا في سويسرا حسب الدراسة الجديدة:
76,1% من السكان يحبون لقاء الأصدقاء والمعارف
75,1% يفضلون المطالعة
72,6% يحبون النزهة
67,6% يذهبون إلى السينما
66,6% يفضلون المسرح، أو الأوبرا أو المعارض
61,9% يمارسون الرياضة الفردية أو الجماعية
53,9% يحبون الأعمال اليدوية المختلفة أو البستنة
49,2% يذهبون إلى المقاهي والمطاعم
46,7% يحضرون المباريات الرياضية
34,9% يعشقون قاعات الملاهي والرقص الليلية
23,9% يتابعون دروسا في اللغات أو الأعمال اليدوية أو الطبخ.
23,3% يهوون الموسيقى مثل عزف آلة ما أو الغناء.

End of insertion

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

تم إيقاف التعليقات بموجب هذه المقالة. يمكنك العثور على نظرة عامة على المناقشات الجارية مع صحفيينا هنا . ارجو أن تنضم الينا!

إذا كنت ترغب في بدء محادثة حول موضوع أثير في هذه المقالة أو تريد الإبلاغ عن أخطاء واقعية ، راسلنا عبر البريد الإلكتروني على arabic@swissinfo.ch.

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.