اليمين المحافظ يطلق ثلاث مبادرات شعبية جديدة

شهد يوم الثلاثاء 26 يناير 2009، الإعلان الرسمي عن إطلاق جهات يمينية محافظة لثلاث مبادرات شعبية في سويسرا، ويتعلق الأمر على التوالي "بمبادرة من أجل الأسر"، يدعمها حزب الشعب، وأخرى من أجل السماح للناخبين بانتخاب أعضاء الحكومة الفدرالية، والثالثة تدعو إلى استبعاد عمليات الإجهاض من دائرة التأمين الصحي الأساسي.

هذا المحتوى تم نشره يوم 27 يناير 2010 - 09:40 يوليو,

تهدف المبادرة الأولى إلى تضمين الدستور الفدرالي نصا يكفل للعائلات السويسرية التي تتولى بنفسها رعاية وحضانة أبنائها الصغار في البيت على الأقل الإعفاءات الضريبية نفسها التي تحصل عليها اليوم الأسرة التي تعهد بحضانة أبنائها إلى مؤسسات رعاية عامة (الحضانات) أو خاصة.

أما المبادرة الثانية، التي أطلقها حزب الشعب كذلك، فتدعو إلى انتخاب أعضاء الحكومة الفدرالية مباشرة بحسب نظام الأغلبية، من طرف عامة الناخبين السويسريين، وليس من طرف نواب غرفتي البرلمان، كما هو معمول به الآن. وفي محاولة لطمأنة الأقليات اللغوية في البلاد، تدعو المبادرة إلى تخصيص مقعد في الحكومة للناطقين بالفرنسية، وآخر للناطقين باللغة الإيطالية.

المبادرة الثالثة، والتي يتزعمها إئتلاف ينتمي أعضاؤه إلى أحزاب يمينية مختلفة (حزب الشعب، والديمقراطيون المسيحيون، ومن تيارات دينية صغيرة مثل الإتحاد الفدرالي السويسري، وبعض الأحزاب البروتستانتية الأخرى، بالإضافة إلى الحزب الليبرالي الراديكالي)، فيهدف إلى إخراج عمليات الإجهاض الاختيارية من دائرة التأمين الصحي الأساسي الإجباري، وإدخالها في التامين الصحي التكميلي الاختياري. ومن الحالات التي تستثنيها هذه المبادرة حالات إجهاض الحمل الناتج عن اغتصاب، أو الحمل الذي يهدد حياة المرأة الحاملة.

وأمام أصحاب هذه المبادرات الثلاثة فترة من الوقت أقصاها 26 يوليو 2011 (أي 18 شهرا) لجمع المائة ألف توقيع الضرورية لعرضها على الناخبين في وقت لاحق.

swissinfo.ch مع الوكالات

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة