Navigation

بداية مرحلة جديدة في الحرب

قبل مرور شهر على تفجيرات نيويورك وواشنطن بدأ الهجوم الامريكي البريطاني على افغانستان Keystone

ضربات جوية أمريكية تشمل كابول وقندهار وجلال أباد أعلن الرئيس الأمريكي جورج بوش مساء السابع من أكتوبر تشرين الأول بتوقيت وسط أوروبا في كلمة تلفزيونية قصيرة أن الوقت نفذ أمام حركة طالبان التي تدفع ثمن عدم إذعانها للمطالب الأمريكية وأن العملية العسكرية التي بدأت الآن ليست موجهة ضد الشعب الأفغاني وإنما ضد الإرهاب لتنحية نظام طالبان ومعاقبة المتسببين في الهجوم على نيويورك وواشنطن، مشيرا إلى المعونات الإنسانية التي خصصتها الولايات المتحدة لصالح اللاجئين الأفغان،

هذا المحتوى تم نشره يوم 07 أكتوبر 2001 - 19:34 يوليو,

وأشار بوش إلى أن العمليات شاركت فيها القوات البريطانية بدعم من استراليا وألمانيا وفرنسا

وكان شهود عيان أفادوا لوكالات الأنباء أن أصوات انفجارات هائلة شوههدت بالقرب من العاصمة الأفغانية كابول ومدينة قندهار وجلال أباد إضافة إلى انقطاع التيار الكهربي عن العاصمة كابول

جورج بوش حرص في كلمته على التذكير بأن الأمريكيين لديهم مليار مسلم في عداد الأصدقاء.

سويس أنفو مع الوكالات

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.