تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

تفاؤل حذر بنتيجة إيجابية في التصويت على مبادرة الانضمام إلى الأمم المتحدة

لا زالت عملية فرز الأصوات في استفتاء الانضمام إلى الأمم المتحدة التاريخي مستمرة

(swissinfo.ch)

بعد مرور حوالي أربع ساعات على إغلاق مكاتب الاقتراع، تزايد الأمل بإمكانية حصول المبادرة الشعبية الداعية لانضمام سويسرا إلى الأمم المتحدة على أغلبية أصوات الناخبين وأغلبية الكانتونات الست والعشرين

على الرغم من رفض الناخبين في عدد مهم من الكانتونات المتحدثة بالألمانية إلا أن النتائج المتوفرة لحد الآن واستطلاعات الرأي التي قامت بها مؤسسة الإذاعة والتلفزيون السويسرية تبدو مطمئنة إلى حد ما.

وكان الناخبون السويسريون قد صوتوا صبيحة يوم الأحد للمرة الثانية في التاريخ الحديث على إمكانية انضمام بلدهم ألى منظمة الأمم المتحدة. وقد طلب من حوالي اربعة ملايين ونصف المليون ناخب بالحرف الواحد: " هل توافقون على المبادرة الشعبية الداعية للإنضمام الى منظمة الأمم المتحدة؟

ونشير الى أن هذا التصويت تم تنظيمه بعد أن تقدم حوالي مائة وخمسة وعشرون الف مواطن بمبادرة تطالب السلطات السويسرية باستشارة الشعب بهذا الخصوص. وهي المبادرة التي حظيت بدعم كامل من مجلسي النواب والشيوخ. كما لقيت المبادرة تأييدا قويا من الأوساط الإقتصادية والصحفية.

وحتى ولو لم تظهر قوى معارضة متجانسة باستثناء زعيم فرع زيوريخ لحزب الشعب السويسري السيد كريستوف بلوخر فإن نتائج التصويت بقيت غير واضحة المعالم طوال الحملة الانتخابية.

الدويلات الألمانية وفية لمواقفها إلى حد الآن!

قد فتحت مراكز التصويت ابوابها حتى منتصف النهار، في مختلف انحاء البلاد لإستقبال الأقلية من الناخبين التقليديين الذين لم يتعودوا بعد على الآقتراع بالبريد.

ومن بين النتائج الأولية التي بدأت تصدر عن الجهات الرسمية، يمكن ذكر نتائج دويلة هامة في سويسرا الناطقة بالالمانية وهي دويلة آرغوفيا التي رفضت بأغلبية 51،3 % عملية الانضمام وهو الاتجاه الذي سارت فيه العديد من الدويلات الناطقة بالألمانية والتي عادة ما تنفر من أي تقارب مع الأمم المتحدة.

وقد عزز هذا الاحساس ظهور نتائج اثنين من الكانتونات الصغيرة الحجم في المنطقة المتحدثة بالألمانية وهما دويلة غلاريس (التي رفضت الانضمام بنسبة 60،6 %) ودويلة شافهاوزن التي بلغت نسبة الرفض فيها نسبة 45،5%.

ومن الدويلات التي وافقت على انضمام سويسرا الى منظمة الأمم المتحدة لحد اللآن دويلة جنيف التي اختتمت فيها عملية فرز الأصوات مكاتبها في حدود الساعة الواحدة والنصف زوالا.

وكما كان متوقعا من دويلة تحتضن العديد من المنظمات الأممية وافق الناخبون في نتائج شبه رسمية بنسبة 66.8% على عملية الانضمام. وبذلك تكون جنيف أول دويلة سويسرية وافقت على عملية الانضمام حتى الساعة مقابل رفض ثلاث دويلات ألمانية لعملية الانضمام.

لكن النتيجة النهائية ستظل مجهولة إلى نهاية عملية تعداد الأصوات نظرا لحدة التنافس بين الرافضين والمؤيدين ولاشتراط القانون السويسري حصول المبادرة على أغلبية الناخبين وأغلبية الكانتونات في نفس الوقت

محمد شريف - جنيف

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

×