Navigation

خسائر "سويس ري" تتضاعف بسبب "كاترينا"

فاق حجم الدمار الذي سببه إعصار كاترينا في الولايات الجنوبية للولايات المتحدة توقعات شركة سويس ري الأولية Keystone

أعادت شركة سويس ري Swiss Re للتأمين وإعادة التأمين تقدير الخسائر التي تكبدتها جراء إعصار كاترينا، وأعلنت أنها ارتفعت إلى ضعف ما كانت قد توقعته في البداية.

هذا المحتوى تم نشره يوم 12 سبتمبر 2005 - 23:01 يوليو,

وسوف تضطر شركة التأمين السويسرية العالمية إلى دفع نحو مليار و200 مليون دولار أمريكي كتعويضات عن الدمار الذي خلفته الكارثة.

أعلنت شركة سويس ري للتأمين وإعادة التأمين يوم الإثنين 12 سبتمبر أنها تتوقع الآن أن تبلغ قيمة الخسائر التي سيتكبدها قطاع التأمين جراء إعصار كاترينا نحو 40 مليار دولار أمريكي، مشيرة إلى أن حصتها من هذا المبلغ ستكون في حدود 1.2 مليار دولار.

وكانت سويس ري قد قدمت في وقت سابق تقييماً مبدئيا لطلبات التعويض التي سوف يتقدم بها ضحايا إعصار كاترينا، الذي ضرب قبل أسبوعين ولايات لويزيانا وألاباما والميسيسبي جنوبي الولايات المتحدة، وتوقعت أن تبلغ القيمة الإجمالية لخسائر قطاع التأمين بـ 20 مليار دولار أمريكي، وأن لا تزيد حصتها عن 500 مليون دولار أمريكي.

تقييم حجم الخسائر لازال صعباً

وبررت الشركة في بيان صحفي أصدرته بهذا الشأن تفاوت تقديراتها في ظرف زمني لا يتجاوز الأسبوعين بالقول: "إنه نتيجة للطبيعة الفريدة للحدث، وتعقيد وكبر حجم الدمار الذي تسبب به، فإن التوصل إلى تقديرات دقيقة في هذا الشأن تظل صعبة".

رغم تلك الصعوبة، إلا أنه أصبح من الواضح الآن أن حجم الخسائر ستتجاوز كثيراً تلك التي تسبب بها إعصار أندرو، الذي ضرب المنطقة عام 1992، وكبد قطاع التأمين حينها نحو 22 مليار دولار أمريكي.

من جهة أخرى، نبهت سويس ري إلى أنه من المحتمل أن لا تتمكن من الإلتزام بالهدف الذي حددته لنفسها في عام 2005، وهو تحقيق إرباح نمو بنسبة 10% لكل سهم. وتوقعت أن تستخدم جزءاً من احتياطياتها، التي تم جمعها لمواجهة طلبات تعويض ضخمة من نوعية كارثة كاترينا.

وشدد مجلس أمناء سويس ري على توصيته بتحديد ربحية السهم الواحد بمبلغ 2.50 فرنك سويسري للسنة المالية 2005، وذلك على فرض استمرار التطورات المالية على نسقها الطبيعي في الفترة المتبقية من العام.

وأكدت الشركة في بيانها على أن وضعها المالي يظل "قوياً للغاية"، وتتوقع أن "ينمو أكثر في النصف الثاني من العام".

تعديل متوقع في قيمة أقساط التأمين

من جهته، توقع المدير التنفيذي لشركة سويس ري، جون كومبر، حدوث تعديلات في قيمة أقساط التأمين المستقبلية.

إذ يقول في بيان الشركة: "نحن نشهد بصورة متزايدة أحداثاً كارثية طبيعية في كل أنحاء العالم، والتي تؤثر بصورة متسارعة وقاسية للغاية على الاقتصاديات والمجتمعات. مستويات الأسعار يجب أن يتم تعديلها في التجديدات القادمة لتعكس هذه التطورات".

الجدير بالذكر، أن شركة سويس ري، التي يوجد مقرها الرئيسي في زيورخ، هي من أكبر شركات التأمين وإعادة التأمين على الممتلكات والحياة والصحة في العالم، وتدير أعمالها من خلال 70 مكتباً موزعين على 30 دولة في كافة أرجاء المعمورة.

سويس انفو والوكالات

معطيات أساسية

شركة سويس ري للتأمين وإعادة التأمين:
تأسست عام 1863 في زيورخ بسويسرا.
تعمل في مجال إعادة التأمين في قطاع الممتلكات والحياة والصحة.
تدير أعمالها من خلال 70 مكتباً، موزعين على 30 دولة.
تعتبر أكبر شركة في العالم في قطاع إعادة التأمين.

End of insertion

مقالات مُدرجة في هذا المحتوى

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.