تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

سابقة دولية من توقيع سيدة سويسرية!

الحكم السويسرية نيكول بيتينيا، 36 عاما، ستصبح أول سيدة تدير مقابلة دولية لكرة القدم ذكور

(Keystone)

يوم 14 أغسطس القادم، ستـُصبح السويسرية نيكول بيـتينيـا أول امرأة في العالم تديـر مقابلة للذكور في إطار تصفيات دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

وقد اختارت لجنة الحكام في الإتحاد الأوروبي لكرة القدم السيدة بيتينا حكما رئيسيا للمباراة التي ستجمع فريقي "أييك سولنا" السويدي و"فيلكير" الإسلندي.

"حُلم يتحقق". هكذا اعتبرت الحكم السويسرية نيكول بيـتينيـا نبأ اختيارها حكما رئيسيا من قبل الاتحاد الأوروبي لكرة القدم لتسيير مقابلة دولية في إطار تصفيات كأس أوروبا لكرة القدم ذكور.

لم تكن السيدة بيـتينيـا تتوقع أن يحدث ذلك يوما حيث قالت في تصريح لـ"سويس انفو": "كنت أظن أن ذلك أمرا مستحيلا، لم أكن أعتقد أن "يخاطر" الإتحاد الأوروبي لكرة القدم بمنح تسيير مقابلة بهذه الأهمية لامرأة".

لكن التجربة الطويلة للحكم السويسرية في مجال تسيير مقابلات كرة القدم للذكور والإناث أكسبتها احتراما وشهرة واسعين على المستوى الوطني والأوروبي والدولي.

لا تعرف المستحيلُ

نيكول بيـتينيـا، البالغة من العمر 36 عاما والمنحدرة من كانتون الجورا الروماندي، تسلحت بصفارة الحكم والبطاقات الصفراء والحمراء منذ سنوات طويلة، فهي تمارس تسيير المباريات الكروية منذ 21 عاما.

وَلعُُها بكرة القدم دفعها إلى متابعة دروس التحكيم دون علم والديها، وإلى بذل أقصى الجهود كي تثبت للجميع أنها تتمتع بالمؤهلات الجسدية والذهنية الضرورية لتسلق سلم التحكيم وبلوغ أعلى مستوياته. وقد نجحت في عام 1996 في الانضمام إلى لائحة الحكام الدوليين المعترف بهم من قبل الاتحاد الدولي لكرة القدم.

وفي عام 1999، بدأت مجهوداتها تثمر على المستوى الوطني، حيث كانت بيـتينيـا أول سيدة تنجح في الالتحاق بهيئة تحكيم مقابلات القسم الأول لكرة القدم ذكور في سويسرا. وفي نفس العام، حصلت على شرف إدارة مقابلة نهاية كأس العالم لكرة القدم إناث في لوس أنجليس بين منتخبي الولايات المتحدة والصين أمام زهاء 90000 متفرج.

واليوم هاهي ستصبح أول سيدة تختارها رسميا لجنة حكام الاتحاد الأوروبي لكرة القدم لتسيير مقابلة دولية في إطار تصفيات كأس أوروبا لكرة القدم ذكور في شهر أغسطس القادم. وكانت الحكمان الفرنسيتان نيلي فيينوا وكورين لاغرانج قد شاركتا في تسيير مباريات البطولة الأوروبية لكرة القدم لكن كحكمين مساعدتين فقط.

ضغط إعلامي

وتقول الحكم السويسرية عن هذا التعيين: "انه شرف كبير واعتراف بكفاءاتي... آمل أن أكون في مستوى المسؤوليات التي أسندتها لي إدارة الاتحاد الأوروبي لكرة القدم. وأرجو أن أقوم بعملي على أحسن وجه كي أفتح الطريق لسيدات أخريات".

وتعتزم نيكول بيـتينيـا الاستعداد لمباراة 14 أغسطس مثلما تُحضّر لمقابلات البطولة الوطنية السويسرية رغم الضغط الكبير الواقع عليها بصفتها أول امرأة ستتحمل مسؤولية إدارة مثل هذه المباراة.

وتوضح الحكم السويسرية أن الضغط الذي تشعر به هو إعلامي بالدرجة الأولى، وأنها مستعدة لمواجهته بفضل تجاربها السابقة مثل إدارة نهاية كأس العالم لكرة القدم إناث ومشاركتها في بطولة النمسا. وتقول بيـتينيـا في هذا السياق: "في كل مرة، أجبت على أسئلة وسائل الإعلام وتحملت مسؤولياتي. لكن تاريخ 14 أغسطس القادم، سيظل راسخا بالتأكيد في ذاكرتي".

سويس انفو

معطيات أساسية

في 1999، كانت بيتينا أول امرأة تدير مقابلات القسم الأول لكرة القدم ذكور في سويسرا
في نفس العام، أدارت بيتينا مباراة نهاية كأس العالم لكرة القدم نساء
تسير الحكم السويسرية مقابلات كرة القدم منذ 21 عاما

نهاية الإطار التوضيحي


وصلات

Neuer Inhalt

Horizontal Line


subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

×