تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

سويسرا: قبلةٌ للطلبة الأجانب!

من بين الـ100000 طالب في سويسرا، 17000 يحملون جنسيات أجنبية

(Keystone)

تستقطبُ المؤسساتُ التعليمية العليا في سويسرا أكبر عدد من الطلبة الأجانب مُقارنة مع باقي دول العالم.

الصورة الجذابة للكنفدرالية في الخارج، وجودة التعليم التي تتميز بها جامعاتها ومعاهدها العليا لا تبرران لوحدهما هذه الخصوصية...

من بين الـ100 ألف طالب المُسجلين في الجامعات العشرة والمَعهدين التقنيين العاليين في سويسرا، نجد قرابة 17 ألف طالب أجنبي، وهو رقم يعادل نسبة 17% من مجموع الطلبة.

وتكشف الأرقام الصادرة يوم الاثنين 05 مايو الجاري عن المكتب الفدرالي للإحصاء أن هذه النسبة هي الأعلى في العالم. وتبين من المقارنة التي أجراها المكتب بين سويسرا والدول المجاورة أن النمسا تستقبل 12% من الطلبة الأجانب وألمانيا 9% وفرنسا 7% وإيطاليا أقل من 2%.

أما الولايات المُتحدة، أولى قوة علمية في العالم، فلا تتجاوز نسبة الطلبة الأجانب في مدارسها العليا 4%.

موقع جغرافي متميز

فلما تحتل سويسرا إذن المرتبة الأولى عالميا فيما يتعلق باستقطاب الطلبة الأجانب؟

يبدأ المكتب الفدرالي للإحصاء بالإشارة إلى الصورة "الجذابة" التي تتمتع بها المدارس العليا السويسرية في الخارج وحرصها على استقطاب "أفضل الأساتذة والباحثين الجامعيين". ويُسجل هنا أن المؤسسات التعليمية العليا في سويسرا تضم في صفوفها 25% من الأساتذة والباحثين الأجانب. وتُساهم هذه الأطر التعليمية الأجنبية بدورها في اجتذاب طلبة جُدد معظمهم من الأجانب أيضا.

لكن عامل الامتياز هذا لا يحتل سوى المرتبة الثالثة في قائمة العوامل التي أعدها المكتب الفدرالي للإحصاء لتفسير الإقبال المُتزايد للطلبة الأجانب على الجامعات والمعاهد العليا السويسرية.

العامل الأول يظل الموقع الجغرافي لخمس جامعات ومعهدٍ تقني عالي، حيث تقع هذه المؤسسات بالقرب من الحدود مع الدول المُجاورة (وهي جامعات لوزان وجنيف وبازل وسانت غالن والتيشينو والمعهد التقني الفدرالي العالي بلوزان). ويرى المكتب الفدرالي للإحصاء أنه من الطبيعي أن تستقطب سويسرا طلبة الدول المُجاورة.

من جهة أخرى، تظهر الإحصائيات الجديدة أن 28% من الطلبة الأجانب في سويسرا كانوا مُقيمين في البلاد قبل بدء دراساتهم الجامعية، ويتعلق الأمر بطبيعة الحال بأبناء الجيل الثاني من المُهاجرين.

اقبال سويسري ضعيف على الدراسات العليا

ويُشار إلى أن عدد الطلبة الأجانب الذي يتابعون دراستهم في سويسرا يفوق عدد الطلبة السويسريين الذي يدرسون في الخارج. وتصل نسبة الفرق بين الفئة الأولى والثانية إلى 6,5%، وهو رقم قياسي عالمي آخر.

وتناولت إحصائياتُ المكتب الفدرالي أيضا نسبة الشبان الذي يفضلون الالتحاق بالجامعات والمعاهد العليا بدل الإسراع في دخول عالم الشغل.

وهنا فوجئ المكتب بضعف هذه النسبة. فـ29% من التلاميذ الذين ينهون تعليمهم الأساسي في سويسرا يقررون مواصلة المشوار الدراسي، و13% منهم فقط ينهون تعليمهم مقابل معدل 26% في باقي الدول الأوروبية.

وأخيرا، يثير المكتب الفدرالي للإحصاء الانتباه إلى أن المعاهد التقنية العليا في سويسرا توفر اختصاصات لا يمكن دراستها في دول أخرى إلا في مدرجات الجامعات.

سويس انفو

معطيات أساسية

تستقبل المدارس العليا السويسرية 17% من الطلبة الأجانب مقابل 9% في ألمانيا و7% في فرنسا و4% في الولايات المتحدة.
25% من الأساتذة والباحثين الجامعيين في سويسرا أجانب

نهاية الإطار التوضيحي


وصلات

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك

×