Navigation

لماذا لا يحظى الاتصال الهاتفي عبر الانترنيت بإقبال السويسريين؟

رئيس شركة مايكروسوفت للبرمجيات المعلوماتية ،بيل غيتس، يجري اتصالا هاتفيا عبر الانترنيت Keystone

في الوقت الذي يعرف التخابر عبر الانترنيت رواجا كبيرا ومتزايدا في العديد من بلدان العالم نظرا لتكلفته التي تقل بكثير عن سعر المكالمات العادية، لم تشهد سويسرا إقبالا ملحوظا على هذه الوسيلة التي تظل "معقدة" في نظر شركات الاتصالات السلكية واللاسكلية السويسرية.

هذا المحتوى تم نشره يوم 10 أبريل 2001 - 20:10 يوليو,

يُعرف الاتصالُ الهاتفي عبر الانترنت بالـ IP التي ترمز لعبارة "Internet Protocol". وتسمح هذه الوسيلة بإرسال معطيات صوتية عبر الانترنيت بسعر منخفض بالمقارنة مع المكالمات التقليدية.

وحسب الأرقام التي نشرها الاتحاد الدولي للاتصالات السلكية واللاسلكية فان شبكات ألـIP شهدت تبادل أربعة مليارات دقيقة من الاتصالات خلال عام الفين اي ما يعادل 3% من مجموع الاتصالات الصوتية والاتصالات عبر الفاكس.

وعلى الرغم من الانتشار المتزايد للـ IP في بلدان مختلفة فلم يُلاحظ تهافتُ السويسريين على استعماله. فبعد أن عرضت شركة "سان رايز" للاتصالات هذه الخدمة على مشتركيها خلال فترة، تراجعت عن تنفيذ المشروع بسبب "الاستعمال المُعقد للـIP" حسب المتحدثة باسم الشركة مونيكا والنسر.

من جهتها، تقول شركة "اورانج" إن تقنية الـIP مثيرة وأنها تدرسُ حاليا مشروعَ عرض هذه الخدمة فقط على المشتركين في خدمات الهاتف الثابت. وتشرح السيدة تيريز فيغر، المسؤولةُ في شركة "اورانج" التي تمتلك شركة الاتصالات الفرنسية France Télécom خمسة وثمانين بالمائة من أسهمها، أن"اورانج" لا تمتلك بعدُ هذه التقنية في الخدمات التي تعرضها على المنخرطين.

وتبقى شركة "سويس كوم"، وهي اكبر شركات الاتصالات السلكية واللاسلكية في الكنفدرالية، المهتمةُ الأولى في سويسرا بتقنية الـIP، حيث عرضت هذا الملف على مزود خدمات الانترنيت Bluewin، الذي تمتلك 92%من حصصه، لإضافة الـIP على قائمة الخدمات التي توفرها لعملائها.

غير أن المتحدثة باسم "بلو وين" تقول إن الجودة الصوتية المحدودة للمكالمات الهاتفية عبر الانترنيت وضرورة اقتناء معدات إضافية للتمكن من إجراء هذه المكالمات تُقلل من جاذبية هذه الوسيلة، وهي وسيلةُ اتصال رخيصة تنتزع من شركات الاتصالات العامة قسطا لا يُستهان به من الأرباح!

وفي هذا السياق، تجدر الإشارة إلى أن عددا من الدول من ضمنها مصر وإسرائيل ونيجيريا قررت منع الاتصالات الهاتفية عبر الانترنيت لما تلقاه من إقبال في مقاهي الانترنيت وتؤثر بالتالي على أرباح شركات الاتصالات العامة.

سويس انفو

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.