Navigation

مقتل ما لا يقل عن خمسة وثلاثين حاجا في أول أيام عيد الأضحى

رمي الجمرات في وادي منى اخر مناسك الحج Keystone Archive

في غمرة احتفالات المسلمين بعيد الأضحى المبارك، لقي خمسة وثلاثون حاجا مصرعهم اثر تدافع وقع بالقرب من مكة المكرمة أثناء رميهم للجمرات في وادي منى.

هذا المحتوى تم نشره يوم 05 مارس 2001 - 15:46 يوليو,

أعلن التلفزيون السعودي أن الضحايا، 23 سيدة و 12 رجلا، قتلوا بعد أن تدفق سيل كبير من الحجاج نحو الأعمدة الثلاثة التي تجسد الشيطان في وادي منى بالقرب من مكة المكرمة.

و ذكر بيان لقوات الدفاع المدني ان حجاجا آخرين لم يحدد عددهم بعد قد أصيبوا بجروح طفيفة اثر التدافع، و ان قوات الأمن تدخلت من اجل السيطرة على الوضع و ضمان سلامة مئات آلاف الحجاج الذين تدفقوا على وادي منى.

هذا و ستعلن السلطات السعودية لاحقا عن أسماء و جنسيات ضحايا الحادث. يذكر أن حادثا مماثلا أسفر عام 1998 عن مقتل 118 حاجا في منى في ثالث أيام رمي الجمرات.

على صعيد اخر، أعلنت السلطات السعودية عن عدم إصابة الماشية التي نحرت بأي مرض، بيد ان العديد من المسلمين و خاصة في أوربا لم يتمكنوا من ذبح هديهم بسبب انتشار فيروس الحمى القلاعية الحيوانية في عدد من الدول الأوربية.

وكان مفتي عام المملكة العربية السعودية الشيخ عبد العزيز بن عبد الله آل شيخ قد أكد مؤخرا أن ذبح أضحية العيد ليس فريضة و نصح المسلمين بعدم تعريض حياتهم للخطر بنحرهم لأضاحي قد تكون مصابة بأذى.

سويس انفو مع الوكالات.

مقالات مُدرجة في هذا المحتوى

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.