تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

 "يد إلاهية" في كان...

المخرج اليا سليمان والممثلة منال خضر في مهرجان كان الذي تعلن نتائج مسابقته الرسمية يوم الاحد

(Keystone)

هذا عنوان اول شريط فلسطيني يشارك ضمن فعاليات المسابقة الرسمية لمهرجان Cannes ويرشحه النقاد للفوز باحدى جوائز المهرجان، ولربما بالسعفة الذهبية.

تتميز الدورة الحالية لمهرجان Cannes الدولي للسينما باول مشاركة فلسطينية على الاطلاق، حيث يعرض المخرج اليا سليمان شريطا بعنوان "يد الاهية"، وهو من انتاج فرنسي مغربي الماني.

قصة الفلم نابعة من الواقع الذي يعيشه الفلسطينيون، سواء تحت الاحتلال او داخل الخط الاخضر. ويجسد قصة تقع بين الناصرة ورام الله والقدس لتاجر اعلن افلاسه ويقع ابنه في غرام سيدة تعيش في القدس. يكتشف الابن ان والده مصاب بمرض خطير فيسعى الى إنقاذه وفي الوقت ذاته الى الحفاظ عن حبيبته. لكن واقع الاحتلال يصدمه ويقف حائلا دون نجاحه.

ويقول مخرج الشريط "ان الفلسطينيين الذين يعيشون داخل اسرائيل يعانون من عقدة العزلة. فاخواننا واخواتنا الذين يقيمون في الضفة الغربية وغزة، يعايشون الاحتلال يوميا ويناضلون ضده ونحن نكتفي باللحاق بهم مع اضافة خصوصياتنا النابعة من عقدة الغيتو".

والملفت للانتباه في هذا الفلم الذي رشحه بعض النقاد للفوز باحدى اهم جوائز المسابقة الرسمية في المهرجان، ان عددا كبيرا من الممثلين هم من الاسرائيليين. ويقول المخرج اليا سليمان، "انهم يقومون بدور الجنود الذين يراقبون المعابر ونقاط التفتيش بين المناطق المحتلة واسرائيل". ويضيف انه خلال اختياره للممثلين، طلب منهم جميعا ما اذا كانوا قد عملوا في الجيش الاسرائيلي وراقبوا معابرا وتاكدوا من الهويات واذا ما مارسوا عنفا ضد الفلسطينيين.

وتبين للمخرج ان ردود المرشحين لتقمص ادوار الجنود الاسرائيليين مختلفة حسب كل شخص. فهناك من يشعر بالندم الى درجة انه برر تصرفه بالدفاع عن بلده، وهناك من اكتفى بالقول انه امتثل للاوامر.

ويجمع النقاد على ان شريط "يد الاهية"، من افضل الافلام التي عرضت في مهرجان هذا العام، حيث يتميز باخراج جريء وبمناظر ذات جمالية متناهية. كما ان السيناريو رغم بساطته وماساويته يتسم بالشاعرية والسخرية في التعامل مع الواقع.

ولد المخرج اليا سليمان عام 1960 في مدينة الناصرة واقام في نيويورك بين عامي 1981 و 1983، حيث كان ضيفا على العديد من الجامعات والمعارض الفنية والمتاحف، واخرج اول شريطين قصيرين. وفي عام 1994 عاد الى القدس وتولى في اطار برنامج يموله الاتحاد الاوروبي انشاء وةحدة انتاج سينمائي واعلان في جامعة بير زيت. ومن الافلام التي اخرجها سليمان، الحلم العربي عام 1998.

سويس انفو


وصلات

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك