Navigation

إخلاء مخيم عشوائي للمهاجرين في شمال فرنسا

مخيم عشوائي في غراند سينت في شمال فرنسا في 18 تموز/يوليو 2017 afp_tickers
هذا المحتوى تم نشره يوم 19 سبتمبر 2017 - 10:55 يوليو,
(وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب)

أفاد مصدر في الشرطة الفرنسية أن قوات الامن تجري عملية إخلاء لمخيم عشوائي في منطقة غراند سينت في شمال فرنسا مقابل السواحل البريطانية، حيث يعيش مئات المهاجرين.

وقال المكتب الفرنسي للهجرة والاندماج "تمّ إخلاء أكثر من 400 مسكن في مراكز الاستقبال والتوجيه".

وصرّح رئيس بلدية المنطقة داميان كاريم لوكالة فرانس برس الإثنين أن عدد المهاجرين على الأرض يتراوح "بين 350 و400 شخص في غراند سينت فيما تتدهور حالة الطقس وتشير الأرقام الأخيرة المسجلة الى أن هناك 56 طفلا ونحو 40 امرأة، ولن أترك هذا الوضع مستمرا لوقت طويل".

وفي أوائل عام 2016، افتح كاريم في غراند سينت، بمساعدة منظمة أطباء بلا حدود، مخيما وفق معايير دولية، نُقل إليه مئات المهاجرين كانوا يعيشون في ظروف فظيعة. إلا أن المخيم تدمّر جراء حريق اندلع فيه في نيسان/أبريل الماضي.

وفي أواخر 2016، فككت السلطات الفرنسية أحياء عشوائية فقيرة واسعة في كاليه، على بعد نحو 30 كيلومترا من غراند سينت، لتجنب أي "نقطة استقرار" للمهاجرين. إلا أن تدفق هؤلاء الى هذه المنطقة لم يتراجع لانهم يطمحون في الوصول الى بريطانيا.

تم جلب هذه المقالة تلقائيًا من الموقع القديم إلى الموقع الجديد. إذا واجهتك صعوبات في تصفحها أو عرضها، نرجو منك قبول اعتذارنا والإبلاغ عن المشكلة إلى العنوان التالي: community-feedback@swissinfo.ch

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.