Navigation

ارتفاع حصيلة قتلى فيضانات السودان إلى 89

سودانيون يمشون على أكياس من الرمل للوصول إلى منازلهم في شارع غارق بالسيول في جنوب الخرطوم في 31 آب/أغسطس 2020 afp_tickers
هذا المحتوى تم نشره يوم 31 أغسطس 2020 - 16:33 يوليو,
(وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب)

تسببت السيول والفيضانات الموسمية التي تضرب السودان منذ أكثر من شهر بمقتل 89 شخصا وإصابة 44 آخرين وغرق جزء من أم درمان، المدينة التوأم للعاصمة الخرطوم، تحت المياه.

ووفق حصيلة جديدة صدرت الاثنين عن الدفاع المدني السوداني، فقد دمّر 37249 منزلا بشكل كامل إضافة إلى 150 مرفقا عاما.

وقالت وزارة الري والموارد المائية "وصل النيل الأزرق إلى مستوى تاريخي منذ بدء رصد النهر في العام 1902".

وتهطل أمطار غزيرة عادة في السودان من حزيران/يونيو إلى تشرين الأول/أكتوبر ما يتسبب بفيضانات شديدة كل عام.

ووفق أحدث تقرير لمكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية (أوشا) عن السودان الخميس، فإن 381770 شخصا "تضرروا" بالفيضانات هذا العام. والولايتان الأكثر تضررا هما شمال دارفور وسنار (جنوب).

وفي العام 2019، طاولت اضرار الأمطار الغزيرة الموسمية 400 ألف شخص في المجموع، وفقا لناطق باسم "أوشا".

مشاركة

اكتب تعليقا

بفضل حساب خاص بك على SWI، تتاح لك إمكانية المساهمة بالتعليق والمشاركة في الحوار على موقعنا.

. تفضل بالدخول أو بالتسجيل هنا.