محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

الرئيس التركي رجب طيب اردوغان في انقرة في نيسان/ابريل 2017

(afp_tickers)

اعتقلت الشرطة التركية الخميس مخرجا بارزا أعد فيلما مثيرا للجدل يظهر فيه الرئيس التركي رجب طيب اردوغان تحت تهديد السلاح خلال محاولة انقلاب، بحسب ما أوردت وسائل الاعلام التركية الخميس.

وافادت وكالة الاناضول التركية انه تم اعتقال المخرج علي اوجي للاشتباه بعلاقته بالمجموعة التي تتهمها انقرة بتنفيذ الانقلاب الفاشل الذي كان يهدف الى الاطاحة باردوغان السنة الماضية.

لم يعرض الفيلم "اويانيس" (نهضة) بعد في الصالات لكن شريطه الترويجي أثار الجدل في الذكرى الاولى لانقلاب 15 تموز/يوليو الفاشل.

وتتهم انقرة الداعية الاسلامي فتح الله غولن بالوقوف وراء الانقلاب رغم نفيه المتكرر.

واعتقلت الشرطة رجلا آخر يدعى فتح الله كارابيبار كان متواجدا في منزل اوجي وهو مطلوب لدى السلطات.

ويظهر الشريط الترويجي لفيلم "اويانيس" مشاهد لمقتل اسرة اردوغان، لا سيما زوجته امينة وابنه بلال، في منزلهم في منطقة كيسيكلي في اسطنبول فيما يظهر اردوغان تحدد تهديد السلاح.

واوجي منتج فيلم "الرئيس" وهو سيرة ذاتية حول بدايات الحياة السياسية لاردوغان وعرض في الصالات قبيل استفتاء نيسان/ابريل حول توسيع صلاحيات الرئيس.

وفيلم "الرئيس" كان الاول عن اردوغان وحاز على اهتمام وسائل الاعلام في تركيا وخارجها قبل عرضه.

الا ان آراء النقاد حوله كانت سيئة وكذلك الاقبال على شباك التذاكر. وبحسب وسائل الاعلام التركية فان اردوغان نفسه لم يشاهد الفيلم.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب