محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

زورق لخفر السواحل الليبيين يصل الى طرابلس بعد مهمة انقاذ مهاجرين في البحر المتوسط في 28 اب/اغسطس 2017

(afp_tickers)

هددت البحرية الليبية الاربعاء ب"احتجاز" سفن المنظمات غير الحكومية التي تقترب من مياهها الاقليمية من دون اذن مسبق في اطار اعمال الاغاثة التي تقوم بها لانقاذ المهاجرين، وذلك بعد حادث وقع بينها وبين منظمة غير حكومية المانية.

وقال المتحدث باسم البحرية الليبية العميد بحار ايوب قاسم "لقد تفادينا هذه المرة تدهور الوضع. في المستقبل سنحتجز سفن هذه المنظمات غير الحكومية التي لا تحترم السيادة الليبية".

وذكر العميد قاسم بالاعلان في آب/اغسطس الماضي عن اقامة منطقة بحث وانقاذ قبالة الشواطىء الليبية تحظر البحرية الليبية دخول اي سفينة اجنبية اليها، وخصوصا تلك التابعة لمنظمات غير حكومية، ما لم تحصل على اذن مسبق.

وكان حرس الحدود الليبيون اعترضوا صباح الاربعاء سفينة تابعة للمنظمة غير الحكومية الالمانية "ميشون لايفلاين" بعد ان انقذت 52 شخصا خلال اول عملية انقاذ لها في هذه المنطقة.

ويشاهد في شريط صورته المنظمة الالمانية عنصر من حرس السواحل وهو يصرخ ببحارة السفينة التابعة للمنظمة "انتم غير مرحب بكم هنا"، وسمع صوت رصاصة يرجح ان تكون اطلقت في الهواء على سبيل التحذير.

وقال رئيس المنظمة الالمانية اكسيل شتيير لوكالة فرانس برس "هددونا وطلبوا منا تسليمهم الاشخاص الذين انتشلناهم فرفضنا" مضيفا "ما حصل عمل قرصنة فعلي لانهم صعدوا الى متن سفينتنا من دون اي اذن".

وهاجم العميد الليبي "حملات التشهير التي تقوم بها المنظمات غير الحكومية بحق البحرية الليبية" موضحا ان السفينة حاولت الهرب وكان احد عناصر خفر السواحل الليبيين لا يزال على متنها.

وقال ان "دوريتنا اطلقت النار في الهواء لاجبار سفينة المنظمة غير الحكومية على التوقف".

وتابع العميد قاسم "على هذه المنظمات غير الحكومية ان تحترم سيادتنا، وللصبر حدود".

ويسعى سلاح البحرية الليبي الى تعزيز سيطرته على مياهه الاقليمية بالتعاون مع سلاح البحرية الايطالي.

واعلنت البحرية الايطالية الاربعاء انها شاركت في عمليات انقاذ مهاجرين تمت في المياه الدولية وقامت بها البحرية الليبية.

والمعروف ان المهاجرين الذين ينقلون الى السفن الليبية تتم اعادتهم الى ليبيا في حين ان المهاجرين الذين تسعفهم السفن الايطالية ينقلون الى ايطاليا.

وقامت صباح الاربعاء سفينة تابعة لخفر السواحل الليبيين بانقاذ ركاب زورقي مهاجرين كانا على بعد حوالى عشرين ميلا بحريا شمال شرق طرابلس. وقد طلبت السفينة الليبية مساعدة طراد ايطالي كان في المنطقة فقدم لها سترات انقاذ، بحسب ما نقلت البحرية الايطالية في بيان.

وقالت البحرية الايطالية ان ما حصل الاربعاء هو اول دعم تقني تقدمه سفن حربية ايطالية سمح لها منذ اب/اغسطس الماضي بدخول المياه الليبية.

واوضح البيان ان العملية تمت "في منطقة المسؤولية التي اعلنتها ليبيا مؤخرا".

ومنذ مطلع السنة وصل الى ايطاليا اكثر من 103600 مهاجر اي اقل بعشرين بالمئة من العدد الذي وصل خلال الفترة نفسها من العام الماضي، بحسب وزارة الداخلية الايطالية.

وخلال الفترة نفسها انقذت السفن الليبية 16567 مهاجرا بحسب المنظمة الدولية للهجرة، التي اشارت الى مصرع 2470 شخصا خلال محاولة العبور الى اوروبا.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


swissinfo en arabic en Facebook

دعوة للإشتراك في صفحتنا بالعربية على فايسبوك

تفضّلوا بالإنضمام إلى صفحتنا العربية على فايسبوك

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب