أ ف ب عربي ودولي

المعارض الروسي اليكسي نافالني يتحدث بعد مثوله امام محكمة في موسكو ليل 12 حزيران/يونيو 2017

(afp_tickers)

اصدر القضاء الروسي حكما بالسجن لمدة 30 يوما بحق اليكسي نافالني، المعارض الاول للكرملين والذي اعتقل الاثنين مع اكثر من 1500 من انصاره خلال تظاهرات دعا اليها في مختلف انحاء البلاد للاحتجاج على فساد الحكومة، كما اعلنت متحدثة باسمه.

وقالت كيرا لارميش في تغريدة على تويتر "العقوبة: 30 يوما"، بعدما دانت المحكمة المعارض البالغ من العمر 41 عاما بسبب تنظيمه تظاهرات غير مرخص لها ورفضه الانصياع لاوامر قوات الامن.

وسارع المدون المعارض للفساد الى التعليق بسخرية على الحكم الصادر بحقه. وكتب على تويتر مغردا "لم يكتفوا بأن سرقوا البلد بأسره بل انني بسببهم سأفوّت علي حفل +ديبيش مود+ في موسكو" المقرر في مطلع تموز/يوليو.

واعتقل نافالني لدى خروج من منزله متوجها للمشاركة في تظاهرة في وسط العاصمة.

وكان المعارض الروسي اعلن عزمه الترشح للانتخابات الرئاسية السنة المقبلة داعيا الاجيال الجديدة الى التظاهر في الشارع عبر حملة الكترونية قوية.

وهزت مقاطع الفيديو المناهضة للفساد التي ينشرها نافالني مؤسسات كبيرة في روسيا ودفعت بجيل جديد للاهتمام بالسياسة.

من جهتها اعلنت متحدثة باسم منظمة "او في دي-انفو" غير الحكومية ان اكثر من 1500 من انصار نافالني اعتقلوا الاثنين خلال التظاهرات التي شهدتها مدن روسية عديدة ولا سيما موسكو حيث احصت المنظمة اعتقال 823 شخصا، تليها بطرسبورغ حيث بلغ عدد الموقوفين 600 شخص، محذرة من ان هذا الرقم "موقت ومرشح للارتفاع".

ويعتبر هذا ثاني احتجاج كبير منذ 26 آذار/مارس حين أوقفت السلطات نافالني وأكثر من ألف شخص اثناء أكبر تظاهرة غير مرخص لها تنظم منذ اعوام في روسيا وشارك فيها عدد كبير من الشباب.

وجرت تظاهرات ايضا في انحاء البلاد بعدما نشر المعارض تسجيل فيديو اتهم فيه رئيس الوزراء ديمتري مدفيديف بالفساد مؤكدا أنه يدير امبراطورية عقارية يمولها رجال أعمال أثرياء عبر مؤسسات مشبوهة.

وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب

  أ ف ب عربي ودولي