محتويات خارجية

هذا المُحتوى مأخوذ من شركاء خارجيين. لا يُمكننا أن نضمن عرض هذا المحتوى دون حواجز.

عناصر من الأمن المغربي يحرسون مبنى المكتب المركزي للأبحاث القضائية قرب الرباط بتاريخ 29 كانون الثاني/يناير، 2017

(afp_tickers)

أعلنت السلطات المغربية السبت تفكيك "خلية إرهابية" مرتبطة بتنظيم الدولة الإسلامية في إطار عملية أمنية أفضت إلى توقيف 11 شخصا.

وأفاد بيان وزراة الداخلية أن أعضاء الخلية الذين "ينشطون" في مدن فاس ومكناس وخريبكة والدار البيضاء وزاوية الشيخ وسيدي بنور ودمنات وسيدي حرازم، كانوا يخططون "لتنفيذ عمليات إرهابية بالغة الخطورة كانت ستستهدف مواقع حساسة وذلك بإيعاز من منسقين بأحد فروع +داعش+".

وأظهرت تسجيلات مصورة بثتها وسائل إعلام مغربية صباح السبت فريقا من المكتب المركزي للأبحاث القضائية يحاصر مبنى في أحد أحياء فاس (شمال).

وقام العناصر المدججون بالسلاح من الجهاز النخبوي التابع للشرطة المغربية باعتقال "العقل المدبر لهذه الشبكة الإرهابية وأحد شركائه،" بحسب بيان الداخلية.

وأضاف البيان أنه تم خلال العملية حجز أسلحة نارية وذخيرة وعبوات غاز وقنابل مسيلة للدموع ومواد كيميائية قد تستخدم في صناعة المتفجرات إضافة إلى سترتين لإعداد أحزمة ناسفة وغيرها من المواد.

ومنذ تأسيس المكتب المركزي للأبحاث القضائية في آذار/مارس عام 2015، ازدادت حالات الكشف عن خلايا تابعة لتنظيم الدولة الإسلامية واعتقال مجندين مشتبهين.

وتعرضت المملكة لاعتداء في 2003 أسفر عن مقتل 45 شخصا في الدار البيضاء، ثم في 2011 أدى هجوم آخر إلى مقتل 17 شخصا في مراكش.

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك










وكالة الصحافة الفرنسية أ ف ب