تصفّح

تخطي شريط التصفح

وظائف رئيسية

اليمين المتطرف النمساوي يرحب بخفض المساعدات للمهاجرين

زعيم اليمين المتطرف في النمسا هاينز كريستيان شتراخه متحدثا في التاسع من تشرين الثاني/نوفمبر 2017 في فيينا

(afp_tickers)

رحب زعيم اليمين المتطرف النمساوي هاينز كريستيان شتراخه الاحد بقرار الحكومة الجديدة خفض المساعدات للمهاجرين، وذلك عشية توليه منصب نائب المستشار في البلاد.

وقال "لن يحصل بعد اليوم ان يتلقى مهاجر مساعدة بالاف اليورو من دون ان يعمل هنا البتة ليوم واحد او ان يدفع اي رسم في اطار نظامنا الاجتماعي".

وفي رسالة نشرها على حسابه على موقع فيسبوك، اعتبر رئيس حزب الحرية انها "نقطة بالغة الاهمية لجهة المساواة بالنسبة الى شعب النمسا".

وتوصل حزبه الجمعة الى اتفاق على تشكيل ائتلاف حكومي مع الحزب المسيحي الديموقراطي بزعامة المستشار المقبل المحافظ سيباستيان كورز.

وركز الحزبان في حملتهما الانتخابية على التشدد في مكافحة الهجرة غير الشرعية والبيروقراطية وكذلك على تقليص الضرائب.

وتجري مراسم تنصيب الحكومة الجديدة الاثنين في الساعة 10,00 ت غ.

وسيتولى حزب الحرية حقائب الداخلية والدفاع والخارجية.

من جهته، كتب المفوض الاوروبي بيار موسكوفيسي، وهو فرنسي اشتراكي، الاحد على تويتر ان "الائتلاف الحاكم في النمسا يجب ان يثير يقظة الديموقراطيين المتمسكين بالقيم الاوروبية".

واضاف ان "الوضع مختلف من دون شك عما كان عليه العام 2000" حين ادى دخول اليمين المتطرف للحكومة في النمسا الى عقوبات اوروبية، "لكن وجود اليمين المتطرف في الحكم لا يمر ابدا من دون ضرر".

ويتوجه كورز الثلاثاء الى بروكسل للقاء رئيس المفوضية الاوروبية جان كلود يونكر ورئيس المجلس الاوروبي دونالد توسك، وفق ما اعلنت وزارة الخارجية الاحد.

وسوم

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك