قررت النيابة العامة المغربية ملاحقة مدون فيديو شهير موقوف بتهم منها "السب العلني للأفراد" وإهانة المؤسسات الدستورية"، على خلفية نشره فيديو على موقع يوتيوب يوجه فيه شتائم للشعب المغربي وانتقادات للملك محمد السادس.

وأوقف محمد السكاكي الأحد في مدينة سطات (غرب) الذي يدير قناة "مول الكاسكيطة" على موقع يوتيوب والتي تحظى بمتابعة واسعة، وذلك بسبب نشره فيديو يقول فيه إن المغاربة "حمير وأغبياء" كونهم "لا يدافعون عن حقوقهم"، مدينا "البطالة والمحسوبية والزبونية".

كما تضمن الفيديو انتقادات للملك محمد السادس متحدثا عما أسماه "خطاباته التي لا تجد لها أثرا في الواقع".

وأوضح بيان النيابة العامة أن "مجموعة من العبارات التي وردت في شريط الفيديو تخرج عن حرية التعبير، وتشكل من الناحية القانونية جرائم يعاقب عليها القانون".

وأفادت أنها تلقت شكاوى من مجموعة من المواطنين يؤكدون رغبتهم في ملاحقته، "بخصوص ما ورد في شريط الفيديو من عبارات السب وأوصاف مهينة للمغاربة"، موضحة أن تلك الشكاوى ضمت لملف القضية.

وقال البيان أيضا إن هذا المدون الشهير في المغرب "دأب على إنتاج ونشر فيديوهات على موقع التواصل الاجتماعي (يوتيوب) تتناول مواضيع تخلق الحدث"، وأنه "تلقى من الخارج تحويلات مالية مهمة جراء هذه العملية".

ويواجه محمد السكاكي كذلك تهم "الإخلال العلني بالحياء بالبذاءة في الإشارات والأفعال"، و"حيازة المخدرات".

وتأتي هذه الملاحقة بعد أيام على إدانة مغني الراب المغربي سيمو كناوي بسبب توجيه شتائم للشرطة على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث حكم عليه بالسجن عاما واحدا بسبب "إهانة موظف عمومي".

وكان كناوي اعتقل غداة إطلاقه مع فنانين آخرين أغنية "عاش الشعب" الاحتجاجية، التي أثارت اهتماما وجدلا واسعين.

وسوم

Neuer Inhalt

Horizontal Line


The citizens' meeting

المؤتمرات البلدية في ربوع سويسرا

تابعُونا على تلغرام

subscription form

قسيمة اشتراك في النشرة الإخبارية

اشترك في نشرتنا الإخبارية المجانية للحصول بانتظام على أهم منشوراتنا في صندوق بريدك